الخميس 18 إبريل 2019
سياسة

الرئيس الموريتاني: أمريكا وأوروبا والغرب لا يريدون قيام دولة تفصل بين موريتانيا والمغرب

الرئيس الموريتاني: أمريكا وأوروبا والغرب لا يريدون قيام دولة تفصل بين موريتانيا والمغرب محمد ولد عبد العزيز
فجر الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، عن حقيقة مهمة كشف للصحفي الفلسطيني عبد الباري عطوان، رئيس تحرير اليومية اللندنية "رأي اليوم"، خلال لقاءه الأخير بالرئيس الموريتاني بالعاصمة نواكشوط، عندما أكد بأن "الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا والغرب لا يريدون قيام دولة تفصل بين المغرب وموريتانيا. وكل المخارج المقترحة ليست في حقيقة الأمر إلا افتراضات".
هذا وفي سياق متصل، اعتبر الإعلام الإنفصالي أن حديث الرئيس الموريتاني كان بمثابة صفعة البوليساريو؛ ويأتي مطابقا لما أوردته صحيفة “ميديل ايست أي” البريطانية، التي تحدثت عن لقاء الطاولة المستديرة الأخيرة مطلع مارس الماضي؛ والذي طرح خلاله إبعاد خيار الإستقلال عن الطاولة؛ وهو ما وصفته المنابر الانفصالية بالخيار الذي يستجيب لرغبة الأمريكيين.