الأربعاء 19 يونيو 2019
سياسة

المجلس الجماعي يقاضي ولد الرشيد بسبب تخريب الملك العمومي في الداخلة

المجلس الجماعي يقاضي ولد الرشيد بسبب تخريب الملك العمومي في الداخلة محمد فاضل السملالي
 

أشرت الجماعة الترابية للداخلة الإجراءات القانونية لرفع دعوى قضائية ضد من اعتبرته " كان سببا في تخريب البنية التحتية بشارع محمد فاضل السملالي بالمدينة".

وذكرت الجماعة التي يترأسها صلوح الجماني، من حزب الحركة الشعبية، في صفحتها الرسمية على موقع "الفيس بوك"، أن تخريب البنية التحتية تم من طرف مسؤولين حزبيين في الوقت الذي كان يجب عليهم أن يكونوا حريصين على مصالح المواطنين وتطبيق القانون". وذلك في إشارة لمخلفات التجمع الحزبي الذي عقده حزب الاستقلال يوم الاثنين 9 أبريل 2019، وأطره نزار البركة الأمين العام للحزب، وحمدي ولد الرشيد عضو اللجنة التنفيذية، إذ تعرض جزء من أرصفة جنبات شارع محمد فاضل السملالي أمام القاعة المغطاة للداخلة لعملية تخريب دون إذن أو ترخيص من الجماعة الترابية للداخلة، علما أن الشارع يحتضن شبكات تحت أرضية مختلفة منها الماء الشروب والهاتف وشبكة الإنارة العمومية.

ووصفت الجماعة هذا التخريب بالاستهتار بمصالح الساكنة من أشخاص وجب عليهم أن يكونوا أشد حرصا عليها ومثالا يحتذى به في إحترام المساطر القانونية المعمول بها ويكونوا مثالا للمواطنة والدفاع عنها.