الجمعة 26 إبريل 2019
سياسة

الوزير لفتيت يدعو من جديد الزاير إلى التشاور في هذا التاريخ

الوزير لفتيت يدعو من جديد الزاير إلى التشاور في هذا التاريخ عبد الوافي لفتيت(يمينا) وعبد القادرالزاير

دعا عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، عبد القادر الزاير، الكاتب العام للمركزية العمالية الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إلى جولة جديدة من اللقاءات التشاورية في إطار الحوار الاجتماعي، صباح يوم غد الثلاثاء 9 أبريل على الساعة الحادية عشر بمقر الوزارة.

ويذكر، أن وزارة الداخلية، بدأت جلسات المشاورات مع المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية يوم 8 يناير الماضي، بعد أن دخل الحوار الاجتماعي الثلاثي الأطراف، حالة "البلوكاج"، بسبب كما تقول بلاغات النقابات، رفض حكومة سعد الدين العثماني، تجويد عرضها سيما تلك المتعلقة بمطالب الزيادة العامة في الأجور، والحد الأدنى للأجر، والتعويضات ومعاشات التعاقد، وتنفيذ ما تبقى من اتفاق 26 أبريل2011، وإعادة كل الملفات الاجتماعية المعروضة على مجلس النواب إلى طاولة الحوار الاجتماعي، وغيرها من القضايا التي قاد التوتر بشأنها الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إلى خوض إضرابات عامة، وتنظيم مسيرات وطنية احتجاجية.

هذا، وتحاط جلسات الوزير لفتيت، مع أمناء النقابات الأكثر تمثيلية، بكثير من السرية، ولم يتسرب عن جلساتها أخبار موثوقة بشأن نتائجه الأولية، ، والحال أن الطبقة العاملة لم يعد يفصلها عن تخليد ذكرى فاتح ماي العمالي لهذه السنة، سوى أقل من ثلاثة أسابيع.