الخميس 27 يونيو 2019
سياسة

حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكـي يستنكر وحشية العمل الإرهابي المرتكب بنيو زيلاندا

حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكـي يستنكر وحشية العمل الإرهابي المرتكب  بنيو زيلاندا من صور الحادث الإرهابي
 
استنكرت  الكتابة الوطنية لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي العمل الإرهابي المتوحش الذي استهدف مسجدين بنيوزلاندا فجرا، الأول بمدينة  كرايستشيرش والثاني بضاحية لينوود والذي خلف خمسون من الضحايا وعشرات الجرحى، وادانت في بلاغ توصلت به "أنفاس بريس"هذه الجريمة النكراء  التي  تؤكد مرة أخرى بأن الإرهاب لا عقيدة ولا وطن ولا لون له.  وانه ظاهرة خطيرة تنتمي لعصر الظلمات والتوحش مهما كانت خلفياتها العرقية والدينية والإيديولوجية وترحمت الكتابة الوطنية باسم جميع مناضلي ومناضلات الحزب على الضحايا الأبرياء وعبرت عن إدانتها القوية لهذه الجريمة البشعةالتي تتطلب التصدي والمواجهة لها  بكل الوسائل الممكنة من قوى التحرر والديمقراطية والتقدم والسلم لاجتثاث جذورها الفكرية والسياسية الإقتصادية والإجتماعية والثقافية وتجفيف منابعها في جميع مناطق العالم ودون الخلط بينها وبين المقاومة المشروعة للإحتلال الأجنبي والعدوان الإمبريالي على الشعوب التي تدافع عن نفسها وعن سيادتها.