الأربعاء 22 مايو 2019
مجتمع

فيدرالية نقابات أطباء الأسنان ترد على وزير الصحة وترفض سياسة التسويف

فيدرالية نقابات أطباء الأسنان ترد على وزير الصحة وترفض سياسة التسويف أنس الدكالي وزير الصحة
توصلت جريدة "أنفاس بريس" ببلاغ من الفيدرالية الوطنية لنقابات أطباء الأسنان، وهو عبارة عن رسالة موجهة إلى وزير الصحة أنس الدكالي جاء فيها:
"بعد اجتماع أعضاء الفدرالية الوطنية لنقابات أطباء الأسنان بالقطاع الحر بالمغرب بكم، يوم الثلاثاء 12 فبراير 2019، و ذلك بناء على طلب منكم لفتح حوار جاد، و مسؤول حول ما تضمنته المذكرة المطلبية للفدرالية، بعد تنظيم مسيرة الغضب التي شارك فيها أكثر من 3500 طبيب أسنان من مختلف مدن المملكة.
و بعد أن استبشرنا خيرا من هذا اللقاء، والذي أبنتم فيه كل الجدية في التعاطي مع مطالب أطباء الأسنان و الدخول لخطوات عملية تنهي حالة الغضب والاحتقان أطباء الأسنان، إلا أنه و مع كامل الأسف، تفاجأ و من أول إجراء عدم الالتزام بصيغة البلاغ المشترك المتفق عليها، بل إن الصيغة التي خرج بها لا تحترم الفدرالية الوطنية كمؤسسة جادة تدافع عن الحقوق المادية والمعنوية الأطباء الأسنان بالمغرب.
كما أن صيغة البالغ تعكس تكريس مبدأ التسويف الذي ذهبت له كل الإدارات من قبلكم، في شكل من أشكال محاولة امتصاص غضب الشارع.
و لهذا سيدي الوزير يؤسفني أن أخبركم أن ما تقدمتم به من خطوة أحادية الجانب أشعلت نار الغضب و امتعاض أكثر من ذي قبل، لهذا نرفض الإستهانة بنا و بكل مؤسساتنا عبر تماطل ممنهج سئمه أطباء الأسنان، الذين كانت تطلعاتهم أكبر لأجرأة ما تم الاتفاق عليه، و بسقف زمني محدد،و لهذا فالفدرالية ماضية و بطلب من أطباء الأسنان لتصعيد أكبر في الأيام القليلة القادمة إن لم يتم التراجع من طر فكم عن أشكال التسويف و التماطل، و الكف عن أساليب الالتفاف و المناورة ."