الاثنين 22 إبريل 2019
مجتمع

فرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية بمراكش ينظم مسيرة احتجاجية لهذا السبب

فرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية بمراكش ينظم مسيرة احتجاجية  لهذا السبب وقفة احتجاجية سابقة لمكتب فرع جهة مراكش للنقابة الوطنية للصحافة المغربية
في عملية تصعيدية قرر مكتب فرع جهة مراكش للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، خلال اجتماعه الأسبوعي ليوم الثلاثاء 12 فبراير  2019 تنظيم مسيرة احتجاجية، يوم السبت 16 فبراير 2019، بعدما تبين له أن سلطات ولاية مراكش تتعامل بنوع من اللامبالاة واللامسؤولية و بأسلوب غير مقبول مع مطالب فرع جهة مراكش للنقابة الوطنية للصحافة المغربية المتمثلة في القيام ببحث حازم وجدي و نزيه وعادل في قضية اقتحام مقر الاذاعة الجهوية نهاية الشهر الماضي من طرف عوني سلطة، وتقديم اعتذار للجسم الاعلامي بالجهة.. بعد الوقفة الاحتجاجية الناجحة التي نظمها الفرع والتي عرفت حضورا نوعيا من حيث الفعاليات الوازنة التي شاركت فيها، وكذا المنظمات الحقوقية والنقابية والسياسية.
وبعد الأسلوب الحضاري المتميز الذي أبانت عنه النقابة الوطنية للصحافة المغربية في تفاعلها مع هذا الحدث،  معتقدة أن سلطات الولاية ستلتقط الإشارات بشكل إيجابي، من أجل تفعيل دولة الحق والقانون واحترام المؤسسات.
غير أن السلطات حاولت بكل الوسائل استعمال أساليب عفا عنها الزمن ولم تعد مقنعة .. والأكثر من ذلك أنها تبحث عن مبررات واهية للتقليل من فعل اقتحام مؤسسة اعلامية رسمية محترمة من طرف ممثليها، مستصغرة بذلك الجسم الصحافي بالجهة برمتها، متناسية أن السلطة الرابعة تعد ركيزة أساسية، بل و رافعة للتنمية في كل المجالات .. 
وفي بلاغ توصلت به " أنفاس بريس"  قرر الجسم الصحفي للمدينة الحمراء في هذه  العملية التصعيدية الجديدة التي ستنطلق ابتداء من الساعة الحادية عشرة من أمام مقر الإذاعة الجهوية باتجاه مقر الولاية  مرورا بشوارع محمد الخامس الحسن الثاني و11 ينائر.
و أهاب مكتب الفرع كل الإعلاميين بالجهة إلى التعبئة الشاملة لإنجاح هذه الخطوة النضالية الهامة. كما دعا كل فروع النقابة  بكل الجهات في المغرب الى المساندة الفعلية لهذه المحطة الاساسية من نضال النقابة، داعيا، أيضا، كل الفعاليات  النقابية والحقوقية والسياسية،  وكل فعاليات االمجتمع المدني الى مساندة الجسم الصحافي بالمدينة في معركته النضالية....