الخميس 27 يونيو 2019
مشاهير

4.5 مليون دولار تدخل جيوب مؤسس «أمازون» كل ساعة

4.5 مليون دولار تدخل جيوب مؤسس «أمازون» كل ساعة جيف بيزوس

حفل العام الماضي بأزمات اقتصادية عانى منها كبار المستثمرين ورجال الأعمال في مختلف القطاعات ولا سيما التكنولوجي منها، إلا أن مسؤولاً تنفيذياً واحداً نجح في الخروج من 2018 لا تشوبه شائبة، وهو الرئيس التنفيذي لشركة «أمازون» جيف بيزوس، الذي شهد زيادة في صافي ثروته أكثر من أي من أقرانه من المليارديرات، وفق تقرير نشرته صحيفة «بزنس إنسايدر»، الذي كشف عن أن 4.5 ملايين دولار تدخل جيوب مؤسس «أمازون» كل ساعة.

وحاز بيزوس على لقب أغنى شخص في العالم في بداية العام، مطيحاً بمؤسس شركة «مايكروسوفت» بيل جيتس من عرشه الذي اعتلاه على مدار 24 عاماً على هرم ترتيب مجلة فوربس لأغنى الأميركيين.

ويمكن للرئيس التنفيذي لشركة «أمازون» التباهي الآن، إذ إن ثروته زادت في العام 2018 بمقدار 24 مليار دولار، أكثر من أي شخص ضمن أغنى 500 شخص في مؤشر بلومبيرغ للمليارديرات.

وأنهى بيزوس 2018 بثروة صافية بلغت 123 مليار دولار، وهو الشخص الوحيد في القائمة الذي تتكون قيمة صافي ثروته من 12 خانة. لكن تلك لم تكن ذروة ثروته الصافية، حيث تجاوزت 150 مليار دولار من قبل ليصبح أغنى رجل في التاريخ الحديث.

ومن منظور آخر، فإن بيزوس يجني ما يقرب من 4.5 ملايين دولار كل ساعة.. وبهذه الثروة، فإن إنفاق 88 ألف دولار بالنسبة له يعادل أي مواطن أميركي عادي يقوم بإنفاق دولار واحد، وفق حسابات "بزنس إنسايدر".

لكن بينما رأى بيزوس زيادة قيمة صافي ثروته، لم يكن المليارديرات الآخرون أوفر حظاً، ففي خضم تسرب البيانات الذي شاب «فيسبوك»، وتصاعد فقدان الثقة في الشركة، خسر الرئيس التنفيذي مارك زوكربيرج من الثروة أكثر من أي شخص آخر في مؤشر بلومبيرغ، وقدرت خسارة ثروته بـ 20 مليار دولار في 2018، وهي مقدرة الآن بـ 52.9 مليار دولار.

(عن "البيان" الإماراتية)