الاثنين 18 فبراير 2019
مجتمع

فتح تحقيق عاجل بعد وفاة رضيع وتدهور الحالة الصحية لخمسة آخرين حديثي الولادة بالرباط

فتح تحقيق عاجل بعد وفاة رضيع وتدهور الحالة الصحية لخمسة آخرين حديثي الولادة بالرباط صورة تعبيرية
أكدت وزارة الصحة أن أناس الدكالي، وزير الصحة، أعطى بمجرد علمه،الثلاثاء 18 دجنبر2018، بوفاة رضيع وتدهور الحالة الصحية لخمسة أطفال حديثي الولادة بمستشفى الليمون التابع للمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط، تعليماته للجنة مركزية متعددة التخصصات بالوزارة لفتح تحقيق دقيق وعاجل حول ظروف وملابسات هذا الحادث. 
وأوضح بلاغ للوزارة الأربعاء أن الأطقم الطبية والتمريضية سارعت إلى التكفل بالحالة الصحية لستة أطفال حديثي الولادة بمستشفى الليمون، حيث تم نقلهم إلى قسم الإنعاش والعناية المركزة بمستشفى الأطفال من أجل تتبع حالتهم الصحية، وهو ما مكن من تحسن الحالة الصحية لخمسة أطفال، إلا أن رضيعا واحدا فارق الحياة رغم المجهودات المكثفة للأطقم الطبية والتمريضية. 
وسجلت الوزارة بهذه المناسبة الأليمة أسفها لهذا الحادث المؤلم، معربة عن خالص العزاء لأسرة الرضيع.
وفي السياق ذاته، يضيف المصدر، وبمجرد معرفتها بالموضوع، سارعت إدارة المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا أيضا إلى فتح تحقيق حول الموضوع، وقامت بتعيين لجنة أوكلت إليها مهمة إجراء التحريات والمعاينات اللازمة للوقوف على حقيقة الأمر، وعلى الأسباب التي كانت وراء وفاة رضيع وتدهور الحالة الصحية لخمسة رضع آخرين، وتحديد المسؤوليات عند الاقتضاء.
وأعلنت الوزارة استعدادها الكامل لاتخاذ كل ما يلزم من إجراءات إدارية وتدابير في ضوء ما سيسفر عنه البحث القضائي الجاري حول الموضوع ، وذلك "تجنبا لتضارب الاختصاصات، وتفاديا لخرق المساطر القانونية".
يذكر أن النيابة العامة باشرت تحقيقاتها وتحرياتها حول هذه القضية.