الاثنين 24 يونيو 2019
مجتمع

من يسرق رمال جماعة "المحبس" لبناء قصر بمحمية قطرية بمنطقة الزاك؟  

من يسرق رمال جماعة "المحبس" لبناء قصر بمحمية قطرية بمنطقة الزاك؟   شاحنة وجرافة أثناء تنفيذ عملية السرقة الموكولة للمسؤولين عليهما

 كشف مصدر مؤكد من الزاك اتصل بجريدة "أنفاس بريس"، وهو فاعل جمعوي بالمنطقة، بأن رئيس بلدية الزاك يشرف على عملية سرقة الرمال من أراضي تابعة لجماعة المحبس المجاورة، بحيث تقوم شركة بواسطة شاحنات وآلياتها يشحن الرمال المسروقة وتتجه بها نحو مخيم تابع لمحمية قطرية المسماة "المؤسسة العالمية للحياة الفطرية" والتي تنجز وحدات سكنية  بقصر المحمية.

وأكد المصدر بأن الشركة المعتدية بالسرقة أنشأت مقلعا عشوائيا وهميا من دون الحصول على أي ترخيص وفي خرق سافر للقوانين المنظمة للمقالع، وتجرف منه رمال المحبس لاستعمالها لغرض البناء.

 وأوضح الفاعل الجمعوي أنه ضبط بنفسه عملية السرقة وهي تتم بشكل مكثف في منتصف الليل بشاحنة وجرافة، وأخبروه بأن عملهم يتم بترخيص من رئيس بلدية الزاك، ولما أحرجهم وجوده، يضيف المصدر، بادروا بإشعار رئيس بلدية الزاك  بالأمر مستنجدين به لحمايتهم. وخاصة عندما احتج الفاعل الجمعوي على أن رئيس بلدية الزاك نفسه ليست له الصفة بالترخيص على أراضي لا تدخل في النفوذ الترابي لجماعته، بل وبماذا يفسر جرف الرمال هكذا في جنح الظلام إذا لم تكن العملية يشوبها خلل وغير سليمة في الأصل؟

 و أردف محدثنا من جهة أخرى بأن رئيس جماعة المحبس ليس له علم  بهذه العملية ويستنكرها، بل يطالب المسؤولين بفتح تحقيق في شأنها.