الخميس 22 أغسطس 2019
اقتصاد

عمال شركة ليبيا أويل المغرب يحملون الشارة ويخوضون إضرابا إنذاريا

عمال شركة ليبيا أويل المغرب يحملون الشارة ويخوضون إضرابا إنذاريا

يخوض عمال شركة ليبيا أويل المغرب، المنضوون تحت لواء الجامعة الوطنية لعمال البترول والغاز والمواد المشابهة (الاتحاد المغربي للشغل)، حركات احتجاجية مطلبية على الشكل التالي:

حمل الشارة يوم الاثنين 17 دجنبر 2018 تعبيرا عن استيائهم وسخطهم وفي حالة عدم الاستجابة لمطالبهم العادلة؛ حمل الشارة و إضرابا إنذاريا لمدة 24 ساعة مع وقفة احتجاجية من الساعة الحادية عشر والنصف إلى الواحدة أمام المقر الاجتماعي للشركة بسيدي معروف "زينيت ميلينيوم"،  يوم الاثنين 24 دجنبر 2018.

ويخوض عمال وأطر شركة ليبيا أويل المغرب، هذا الاضراب الإنذاري بعد استنفاد كل وسائل الحوار السلمي ومد اليد إلى الإدارة التي تمادت في التماطل والتعامل بلغة الخشب بدل الاستجابة لمطالبهم المشروعة المتجلية في الحفاظ على حقوقهم ومكتسباتهم المجهز عليها من طرف الإدارة وتحسين وضعيتهم المادية والاجتماعية وضمان المكتسبات وتسيير جيد للموارد البشرية للشركة من أجل تأمين المستقبل كما كانت عليه سابقا.