الاثنين 10 ديسمبر 2018
جالية

على هامش المنتدى العالمي للهجرة بمراكش.. مجلس اليزمي يطرح برنامجا هذه تفاصيله

على هامش المنتدى العالمي للهجرة بمراكش.. مجلس اليزمي يطرح برنامجا هذه تفاصيله إدريس اليزمي، رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان

ينظم المجلس الوطني لحقوق الإنسان مجموعة من الأنشطة ويشارك في أخرى ما بين 6 و11 دجنبر 2018، وذلك بمناسبة انعقاد المنتدى العالمي للهجرة والتنمية والمؤتمر الدولي الخاص باعتماد الميثاق العالمي للهجرة، بمدينة مراكش.

وأكد بلاغ للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، أن رئيس المجلس، إدريس اليزمي، سيلقي كلمة في الجلسة الافتتاحية للمنتدى العالمي للهجرة والتنمية (5 دجنبر)، وكذا كلمة باسم التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، الذي يضم في عضويته أكثر من 120 مؤسسة، خلال مؤتمر اعتماد الميثاق العالمي للهجرة (10-11 دجنبر 2018).

وستعقد يومي 6 و7 دجنبر 2018 بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية ببنجرير، ندوة دولية حول "ديناميات الهجرة بإفريقيا: الوضعية والتحديات – من أجل بحث مشتركة"، منظمة بشراكة مع الجامعة ومجموعة المكتب الشريف للفوسفاط ومكتب منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، ودعم من سفارة فرنسا بالمغرب، وبمشاركة حوالي 40 باحث من 17 دولة يسعون إلى "وضع الخطوط العريضة لأجندة بحث إفريقية متعددة التخصصات حول الهجرة، مع التركيز على القضايا الرئيسية أو التي لا تحظى باهتمام كبير في الوقت الراهن".

وسيقدم المجلس الوطني لحقوق الإنسان، رفقة منظمة اليونسكو، حسب بلاغه، في جلسة عامة بالمنتدى العالمي للهجرة والتنمية، يوم الجمعة 7 دجنبر 2018، "مبادرة المدن الإفريقية من أجل الهجرة"، التي تهدف إلى مواكبة الجماعات الترابية، خاصة البلديات، في مسار وضع سياسات للإدماج الاجتماعي للمهاجرين"، مع تفضيل التعاون البي-إفريقي والمقاربة القائمة على حقوق الإنسان والمساواة بين الجنسين.

كما ذكر البلاغ، أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان قد انخرط أيضا في مشروعين آخرين مع وكالات الأمم المتحدة بمناسبة الفعاليات المنظمة بمراكش: معرض خاص بأغراض الأطفال المهاجرين بعنوان "رحلات الاقتلاع : دور المقتنيات العزيزة"، بشراكة مع منظمة الطفولة "يونيسيف"، سيكون مفتوحا أمام الجمهور من 5 إلى 10 دجنبر بقاعة المؤتمرات بغولف بالميري بلاص.

ويضرب المجلس الوطني لحقوق الإنسان موعدين للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان يوم 9 دجنبر بمراكش، الأول خاص بمجموعة العمل المعنية بالهجرة (في عضويتها المغرب، النيجر، كينيا، زمبابوي، وجمهوية الكونغو الديمقراطية)، التابعة للشبكة الإفريقية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان؛ والثاني خاص بتتبع الميثاق العالمي، بحضور مؤسسات وطنية من مناطق مختلفة من العالم.

ومن بين الأنشطة التي يشارك بها المجلس، يضيف نص البلاغ، العديد من الأنشطة الأخرى، بما في ذلك لقاء أورو-إفريقي حول الهجرة والتنمية تنظمه مؤسسة هاينريش بول شمال أفريقيا – الرباط في 8 دجنبر 2018 بدار سعيدة بمراكش، ولقاء ينظمه المعهد الفرنسي في 9 دجنبر بدار "دينيس ماسون". وورشة تفاعلية تنظمها المنظمة الدولية للفرانكفونية، بالإضافة إلى تخصيص رواق بالمنتدى العالمي للهجرة والتنمية لعرض كتب المجلس وإصداراته والتفاعل مع زوار المنتدى والمشاركين في أشغاله (من 5 إلى 7 دجنبر 2018، بمركز المؤتمرات النخيل)، كما تتضمن أجندة رئيسه مجموعات من اللقاءات واجتماعات عمل مع رؤساء الوفود ومسؤولي المنظمات الدولية طيلة أيام الأسبوع.

يذكر أن الجمعية العامة للأمم المتحدة، اختارت المملكة المغربية لاستضافة المؤتمر الدولي للهجرة لسنة 2018، والذي سيتم خلاله اعتماد الميثاق العالمي للهجرة الآمنة والمنتظمة.