الجمعة 16 نوفمبر 2018
مشاهير

شقيق الفنان الإماراتي حسين الجسمي يهاجم مراكش ويعتبرها وكرا للدعارة(مع فيديو)

شقيق الفنان الإماراتي حسين الجسمي يهاجم مراكش ويعتبرها وكرا للدعارة(مع فيديو) صالح الجسمي
أطلق صالح الجسمي شقيق الفنان الإماراتي حسين الجسمي النار على مدينة مراكش التي نعتها في مقطع فيديو بأنها مدينة لا تشتهر إلا بالدعارة، وكل السياح الذين يقصدونها بهدف البحث عن طرائد جنسية.
مناسبة هذا الهجوم هي الأخبار التي راجت حول اعتقال الفنان الإماراتي عيضة المنهالي بمراكش بإقامة فاخرة وهو في حالة سكر رفقة 30 فتاة مغربية، ووجهت له النيابة العامة تهم الدعارة والفساد.
شقيق حسين الجسمي، استفزته "العصبية القبلية" وهاجم مدينة "سبعة رجال" لا تشبه أي مدينة سياحية، كما تستقطب رجال الأعمال الذين استثمروا رؤوس أموالهم في مشاريع مرتبطة بعالم السياحة،  ومشاهير العالم، ومتقاعدين اختاروا الإقامة بالمدينة الحمراء لسحرها وعبق تاريخها وجمال طبيعتها وتضاريسها الجبلية، تستقطب أيضا "القوادين" والنخاسين والمكبوتين الجنسيين والشواذ، منهم رجال الأعمال الخليجيون الذين لا يرون في مراكش التاريخ والخضارة والتضاريس بل مدينة للمتعة والسياحة الجنسية، وهذه عي النظرة القاصرة التي اختزل فيها شقيق الجسمي مدينة مراكش إلى عاصمة للدعارة فقط، وليس عاصمة لأفلام هوليود، وعاصمة لأكبر المؤتمرات والمنتديات الدولية.