الأحد 18 نوفمبر 2018
رياضة

سليمان الزنفري، بطل مغربي في جائزة أكاديمية CIK-FIA

سليمان الزنفري، بطل مغربي في جائزة أكاديمية CIK-FIA الشاب المغربي الواعد سليمان الزنفري

أسبوع فقط عقب فوزه ببطولة إيطاليا، لازال سليمان الزنفري يسير في نفس الخط خلال ثاني محاطات جائزة أكاديمية CIK-FIA 2018.

الشاب الواعد المغربي في سباق السيارات، يمثل وبشكل جيد ألوان بلده المغرب و قميص الجامعة الملكية المغربية لسباق السيارات، حيث مكنته النقاط المسجلة بحلبة لوناطو والمركز الثالث خلال النهائي، مكنته من ترتيب رائع ضمن هذه البطولة، التي تعتبر من أكبر بطولات الكارتينغ لدى الإتحاد الدولي لسباق السيارات.

 

هذا وقد رفرف العلم المغربي عاليا، بمسابقة جائزة الأكاديمية بالجائزة الكبرى لإيطاليا، حدث كبير يحسب لسليمان الزنفري، والذي يبلغ من العمر 13 فقط.

وتعد جائزة الأكاديمية، والتي تمتاز بالخصوصية حيث سيواجه البطل المغرب، سائقي سيارات يمثلون 37 جنسية.

بعزيمة قوية وتحديات كبيرة، أصبحنا نلمس القفزة النوعية لسيلمان الزنفري، خلال مراحل التصفيات، أنهى السباقات على التوالي في المركز الخامس، الثالث ثم الخامس، مسجلا مرورا رائعا في السباق، وخلال النهائي تمكن من تحصيل بداية جيدة، بالمركز الرابع "الثلاث الأولين كانوا سباقين بأخر المبادرة، و حاولت قدر إمكاني وتمكنت من اللحاق بهم" يصرح سليمان.

بتركيز واضح على هدفه وهو تحقيق المراكز الثلاث الأولى، تمكن سليمان من تجاوز الفرنسي سامي مگنتونيف قصد الفوز بالمركز الثالث.

"هذا الموسم، فخور بأن يتم إختياري من طرف الجامعة الملكية المغربية لسباق السيارات، لتمثيل المغرب بهذه المسابقة الدولية، البحث عن الفوز يبقى هو المراد، تمكنت من الوصول للمركز الخامس مؤقتا لهذه المسابقة وأنوي العمل جيدا بمحطة بلجيكا حتى أنهي ضمن الثلاث الكبار"

سليمان، سائق لوتيس كارس 2018، يشكر مدربه كارول بازس، بطل العالم في الكارتينغ سنة 2015، و غابرييل باسيطا تقني من الدرجة الرائعة على مساعدتهم القيمة.