السبت 22 سبتمبر 2018
فن وثقافة

الليلة السادسة:حضور جماهيري كبير في مختلف منصات موازين يعكس خيبة أمل خفافيش الظلام

الليلة السادسة:حضور جماهيري كبير في مختلف منصات موازين يعكس خيبة أمل خفافيش الظلام صابر الرباعي
يواصل مهرجان موازين- إيقاعات العالم،( الدورة 17) في يومه السادس، تحقيق النجاجات من خلال الحضور الكبير والجودة الفنية.
فالليلة 6، من المهرجان، أمست منصة سلا على ايقاعات الفن الصحراوي، من خلال إطلالة الفنان عبد العالي الصحراوي، ابن مدينة كلميم، الذي نقل جمهور منصة سلا نحو أهازيج و تراث الفن الصحراوي، بأدائه المتميز الذي تجاوب معه الجمهور بكل عفوية وتلقائية، و كان لصوت الأطلس الفنانة نجاة اعتبابو، الأثر البليغ في محبي لونها الغنائي الذي يثير صداه جبال الأطلس..الجماهير الغفيرة التي حجت إلى منصة سلا، لتسرق لحظات السعادة و الفرح، مع اعتابو، و فرقة عبيدات الرمى، لم تتجاوب مع شعارات "خليه يغني اسه"، بل ترجمت بحضورها، أن المغاربة يبحثون عن مواطن السعادة و الفرح، و الانفتاح أينما كانوا.. فهم ذواقين للفن و الطرب بكل ألوانه، فها هي منصة فضاء النهضة، شاهدة بحضورها الكبير و الدال، عندما حجت هذه الجماهير الذواقة للفن، و المنفتحة، على إيقاعات العالم، و على ايقاعات الطرب الشرقي، الذي يتسلل إلى الفؤاد و القلب و العقل،( حجت) لربط جسور المحبة بينها و بين الفنان صابر الرباعي، الذي ملأ الدنيا و شغل الجمهور المغربي، بدليل هذا الأمواج البشرية التي أبت إلا أن تكون حاضرة- كعادتها- لتقول، نحن ذواقون للفن، سعداء ، منفتحون، متفتحون، حداثيون، غير منغلقين على ذواتنا، لأن العالم في زمن التكنوجيا أصبع قرية صغرى، و كيف لا و جمهور منصة سويسي، يعرف كل صغيرة و كبيرة عن الفنان العالمي"برونو مارس" الحائز على جائزة الغرامي Grammy ، والمعروف بأغانيه الناجحة مثل Nothin on You، وJust the Way You Are، وLocked Out of Heaven فضلًا عن أغنيةUptown Funk....جمهور المنصة تفاعل بشكل كبير مع أغاني هذا الفنان الذي استقطب أعدادا كبرى من الجماهير وخصوصا الفئات الشبابية التي حجت للمنصة السويسي، للاستمتاع بلحظات من الفرح الموسيقي العالمي، واستنشاق هواء الفن المونديالي، بعيدا لغة الانغلاق، مثلما هو الحال بفضاء شالة الذي أحيت ليلته الفنانة العالمية "ماريا بيرازارت"، حيث توافد على الفضاء جماهير كبيرة تواقة لمعانقة فن الفلامينكو، و الألحان الباسكية والأغاني الشعبية القشتالية التي أجادت فيها "ماريا بيرازارت"، بأدائها الرائع الذي تجاوب معه الجمهور.