الأربعاء 19 سبتمبر 2018
رياضة

مونديال روسيا: المغرب يواجه البرتغال بقميص منتخب مكسيكو 86

مونديال روسيا: المغرب يواجه البرتغال بقميص منتخب مكسيكو 86 منتخب المغرب مكسيكو 1986

يدخل المنتخب المغربي مباراته أمام المنتخب البرتغالي، اليوم الأربعاء 20 يونيو 2018، بلوجنيكي بموسكو، بالقميص التقليدي باللون الأحمر، في وقت سيظهر منتخب البرتغال باللون الأبيض.

وهذه الألوان هي نفسها التي ظهر بها منتخب الأسود في المباراة الشهيرة والتاريخية أمام نفس المنافس في مونديال المكسيك يوم 11 يونيو 1986 والتي انتهت بثلاثية خالدة.

وتنتظر المنتخب المغربي مهمة مزدوجة تتمثل في إيقاف النجم كريستيانو رونالدو وتفادي الخروج المبكر من مونديال روسيا.

ويحتاج المنتخب المغربي إلى خبرة مدربه الفرنسي هيرفي رونار لكسب نقطة على الأقل للإبقاء على آماله حتى الجولة الأخيرة، في مسعاه لبلوغ الدور ثمن النهائي للمرة الثانية في تاريخه (بعد 1986).

في المقابل، تسعى البرتغال، بطلة أوروبا 2016، لمواصلة البداية القوية لخطف النقاط الثلاث ووضع قدم في الدور الثاني، خاصة وأن المنتخب الأيبيري لا يزال يذكر خروجه من الدور الأول لمونديال المكسيك 1986.

وكان كريستيانو رونالدو قد صرح عقب مباراة بلاده ضد إسبانيا بأن المباراة ضد المغرب ستكون قوية جدا.

ويؤكد البرتغاليون أنهم سيخوضون مباراة اليوم بحذر، في مواجهة منتخب قدم أداءً هجومياً سريعاً في مباراته الأولى، دون أن ينجح في استغلال فرصه.

وقال مهاجم ميلان الإيطالي البرتغالي أندريه سيلفا، في مؤتمر صحفي "أعتقد أن البرتغال أقوى من المغرب إذا ما قمنا بمقارنة بين المنتخبين"، لكنه حذر في الوقت نفسه من أن المباراة "لن تكون سهلة".

وأضاف سيلفا، الذي كان احتياطياً ضد إسبانيا، لكنه قد يشارك كلاعب أساسي اليوم "الجميع يعرف المغرب، نعرف بأن أغلب اللاعبين ولدوا في أوروبا، وأن نتيجة مباراتهم ضد إيران كان من الممكن أن تكون مختلفة"، مضيفاً "نحن نفكر فقط في الفوز بالمباراة المقبلة، أمام خصم صعب جداً"، وذلك في تعليقه على ما إذا كانت البرتغال مرشحة للقب المونديال.

على الجانب المغربي، أكد لاعب خط الوسط فيصل فجر أن منتخبه لم يفقد حظوظه بعد، على رغم أن المجموعة هي الأصعب في المونديال.

وقال "إذا قلت بأننا لا نؤمن بـ (إمكانية) التأهل، فأكون كاذبا. بإمكاني الاستعانة بأمثلة، مثل تعادل الأرجنتين (مع ايسلندا 1-1 السبت)... عندما تكون هناك إرادة، بإمكان تحقيق أي شيء".

وأشار لاعب وسط خيتافي الإسباني إلى أن البرتغاليين يملكون "قدمين، ساقين، إنهم بشر مثلنا. ما زلنا نؤمن. الفكرة الوحيدة في ذهننا هي أن نجعل جمهورنا فخوراً وأن نفوز بهذه المباراة".

من جهة أخرى، تلقى السويسري جوزيف بلاتر، الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، دعوة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لحضور مباراة البرتغال والمغرب.