الأربعاء 26 سبتمبر 2018
مجتمع

سلطات مراكش تحجز هذه الكمية من التمور غير الصالحة للاستهلاك

سلطات مراكش تحجز  هذه الكمية من التمور غير الصالحة للاستهلاك تمور فاسدة
قامت مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، مؤخرا بسوق التمور والفواكه الجافة المسار بمراكش، بحجز حوالي 14 طنا من التمور غير الصالحة للاستهلاك.
وحسب معطيات لقسم الشؤون الاقتصادية بولاية جهة مراكش آسفي، فقد تم أيضا خلال عملية مراقبة أنجزت يومي 23 و 24 ماي 2018، والمندرجة في إطار عمليات المراقبة التي تقوم بها المصالح المختصة خاصة خلال هذا الشهر الفضيل، حجز، على الخصوص، 500 كلغ من الثوم، و500 كلغ من الحلويات غير الصالحة للاستهلاك.
وارتباطا بكمية التمور المحجوزة، أفادت جمعية الكرم لسوق التمور والفواكه الجافة بسوق الجملة المسار بمراكش، في بلاغ لها توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه، أن هذه التمور كانت مخزنة بغرض استغلالها كعلف للماشية وليس للاستهلاك الآدمي، مشيرة إلى أن هذه العملية تعد الرابعة من نوعها خلال هذه السنة.
وأشادت الجمعية بالجهود التي تبذلها المصالح المعنية والسلطات المحلية بسوق الجملة المسار حرصا على أمن وسلامة المواطن والتاجر على حد سواء، مذكرة أنها، ومنذ تأسيسها سنة 2014، تبذل قصارى الجهود من أجل تنظيم وتأهيل المهنيين عبر حرصها على جودة المنتوجات ونظافة السوق بغية الرقي بالتاجر وتوفير مادة التمور طيلة السنة لما لها من فوائد جمة على صحة الإنسان.
تجدر الإشارة إلى أن جمعية الكرم لسوق التمور تعمل على اخراج مشروع مستودعات للتبريد حفاظا على صلاحية المنتوجات المعروضة من تمور ومواد أخرى بشراكة مع مجموعة من المتدخلين بما فيهم مصالح ولاية جهة مراكش آسفي والمجلس الجماعي لمراكش ومصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.