الأربعاء 21 نوفمبر 2018
مجتمع

أطباء الأسنان بالسجن المدني بابن أحمد في رمضان

أطباء الأسنان بالسجن المدني بابن أحمد في رمضان أطباء الأسنان بالسجن المدني

بتنسيق مع عمالة إقليم سطات، وبتعاون مع هيئات وجمعيات المجتمع المدني، نظم المجلس الجهوي للجنوب للهيئة الوطنية لأطباء الأسنان، قافلة طبية بالسجن المدني ببن أحمد. وشارك في هذه القافلة كل من جمعية اسفارن للصحة والتنمية، وجمعية طفولة وابتسامة، بالإضافة إلى الجمعية المغربية للوقاية من أمراض الفم والأسنان، والجمعية المغربية لأطباء الاسنان، علاوة على نقابة أطباء الاسنان للشاوية  .

وقالت مصادر جريدة "أنفاس بريس" أن البرنامج الطبي سيمتد إلى غاية نهاية شهر رمضان نظرا للطلب المتزايد في الاستفادة من طب الأسنان. حيث عرفت المرحلة الأولى يوم 8 ماي 2018 من البرنامج الطبي القيام بفحوصات للفم والأسنان وتحديد الحالات المستعجلة لكل المستفيدين من النزلاء بمؤسسة السجن المدني. 

وبخصوص المرحلة الثالثة فقد عمل الطاقم الطبي على تطبيب 219 نزيل، وعرفت إزالة وقلع 556 من الأضراس والأسنان، علاوة على 55 حالة علاج مستعجلة. أما على مستوى المرحلة الثالثة فقد خصصت لأخذ القياسات لتركيب أطقم الأسنان ل 42 نزيل بالمؤسسة السجنية. ليتم في الأخير الانتقال إلى المرحلة الرابعة الخاصة بتركيب أطقم الأسنان والتحسيس بأهمية عملية الوقاية.

وتركت هذه القافلة آثارا طيبة في نفوس كل النزلاء المستفيدين، حيث أنه تمت تغطية كل متطلبات التدخل الطبي بالسجن المدني، مما ميز هذه العملية في شهر رمضان الأبرك بطابعها التكافلي والتضامني الذي انخرط فيه كل الشركاء على المستوى الإداري والترابي.