الأربعاء 19 سبتمبر 2018
مجتمع

محمد صالح بلحسن وريكا:عمالة المحبس ستخدم مصالح كل القبائل

محمد صالح بلحسن وريكا:عمالة المحبس ستخدم مصالح كل القبائل محمد صالح بلحسن وريكا
يبرز محمد صالح بلحسن وريكا،عضو اللجنة المركزية لقدماء المحاربين- فرع السمارة، في هذا الحوار، مرتكزات المطالبة بإحداث عمالة المحبس، والرهانات الجيو-استراتيجية لإحداث عمالة المحبس.
- ماهي الأسس التي تم الاعتماد عليها للمطالبة بإحداث عمالة المحبس؟ وهل هناك أصلا مقومات لإحداث عمالة المحبس؟
++من ناحية التقسيم الإداري، المحبس تابعة حاليا لإقليم أسا- الزاك، والآن ترتفع مطالب بإحداث عمالة المحبس للتخفيف من أزمة البطالة وتنمية المنطقة. وأعتقد بأن ما قاله رئيس جماعة المحبس بهذا الخصوص يبقى مجرد وجهة نظر، فالقرارات مصدرها المركز. وأشير إلى أن منطقة أسا- الزاك والسمارة يتقاسم أراضيها كل من قبيلة الركيبات وقبيلة أيتوسا، ويتعايشون في هذه المنطقة. لذا فإن إحداث عمالة المحبس يخدم مصالح الدولة التي تقوم برعاية ساكنة هذه المنطقة.
- هل إحداث عمالة المحبس أساسه تنموي أم تحقيق غايات قبلية؟
++ لا.. لا داعي للصراع القبلي وهو غير مقبول، ولا علاقة لهذا المطلب بالنزاع القبلي.
- وكيف يستساغ أن مطلب إحداث عمالة المحبس يأتي من منتخب ينتمي ترابيا لإقليم السمارة وليس لمسؤول أو منتخب ينتمي لإقليم أسا- الزاك؟
++ أعتقد بأن المسألة وطنية، ولا وجود للنزاع القبلي، وحتى من يحركونها لا مكان لهم.
- وماهي الرهانات الجيو-استراتيجية لإحداث عمالة المحبس؟
++ من الناحية السياسية فهذا المطلب طالب به أولا سكان إقليم أسا- الزاك أيام تحديد الهوية، كي يكونوا أقرب للحدث من تندوف، وكي يكون لهذه العمالة دور على المستوى السياسي. وأعتقد بأن السمارة بعيدة جدا عن المحبس، لكن تحسب عليها بعض المناطق التي توجد وراء خط الدفاع.
- هل هناك شبه إجماع على المطالبة بإحداث عمالة المحبس أم أنه مجرد مطلب نخبوي؟
++ إحداث عمالة المحبس ومن أجل أن تكون ساكنة المنطقة تحت نطاق سياسي أقرب من الحدث بتندوف. ولعلمك فأراضي المحبس توجد فيها قبيلة أيتوسى وقبيلة الركيبات منذ فترة الاستعمار، وبالتالي فإحداث العمالة سيخدم مصالح جميع القبائل بالمحبس وليس فقط قبيلة واحدة.