الأحد 23 سبتمبر 2018
جرائم

بوليسي بأبي الجعد تحت الإعتقال الإحتياطي و السبب هو

بوليسي بأبي الجعد تحت الإعتقال الإحتياطي و السبب هو موظف الشرطة المذكور كان قد دخل في خلاف مع أحد الأشخاص
علم لدى ولاية أمن سطات، أنه جرى الاحتفاظ بمفتش شرطة، يعمل بمفوضية الأمن بمدينة أبي الجعد، تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بتبادل الضرب والجرح.
وكان موظف الشرطة المذكور قد دخل في خلاف مع أحد الأشخاص بساحة محمد الخامس بمدينة أبي الجعد، وذلك خارج أوقات عمله، قبل أن يتطور الأمر إلى تبادل للضرب والجرح، أصيب على إثره الشخص الأخير بكدمات وجروح تم توثيقها بموجب شهادة طبية.
وقد تم الاستماع إلى مجموعة من الشهود الذين عاينوا الحادث، كما تم الاستماع لجميع أطراف الخلاف بمن فيهم الشرطي وزوجته التي ادعت أنها تعرضت للتحرش الذي كان سببا في اندلاع الخلاف، وذلك قبل أن يتقرر الاحتفاظ بموظف الشرطة تحت تدبير الحراسة النظرية في انتظار عرضه على أنظار النيابة العامة المختصة.
يذكر أن الشخص المصاب بدت عليه علامات الخلل العقلي وكان قد تلفظ بعبارات وقام بإيحاءات اعتبرها الشرطي تحرشا بزوجته فقام بتعنيفه، وهو ما تعاملت معه مصالح الأمن بجدية بعدما اعتبرت ذلك فعلا يستوجب الوضع تحت الحراسة النظرية