الأربعاء 19 سبتمبر 2018
جالية

الوزير الأعرج يزور دار المغرب بمونتريال ويعد بهذا الأمر

الوزير الأعرج يزور دار المغرب  بمونتريال ويعد بهذا الأمر محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال، وجعفر الدباغ
قام محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال المغربي، يوم السبت 07 أبريل2018، بزيارة استطلاعية للمركز الثقافي المغربي دار المغرب بمونتريال وذلك في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها إلى الكبيك بمناسبة اختيار المغرب ضيف شرف المعرض الدولي للكتاب لمدينة الكبيك.
وبعد زيارة مختلف مرافق دار المغرب والاطلاع على بعض الورشات ودروس تعليم اللغة العربية والثقافة المغربية وكذا مشاهدة الفيلم المؤسساتي للمركز ، قام جعفر الدباغ، مدير المركز الثقافي المغربي بتقديم عرض مفصل حول حصيلة المركز لسنة 2017 و الأربع أشهر لسنة 2018، إضافة إلى برنامج عمل سنة 2018 واللذين صادقت عليهما بالإجماع اللجنة البين-وزارية المغربية في اجتماعها المنعقد يوم 22 مارس المنصرم تحت رئاسة عبد الكريم بن عتيق الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة. وهو برنامج شامل ومتعدد الجوانب، يتضمن أكثر من 500 عرض ونشاط ثقافي متنوع ومتعدد المجالات، محددة في الزمان والمكان من فبراير إلى 31 دجنبر 2018.
وقد أثنى وزير الثقافة والاتصال على المجهودات المتميزة والمهمة المبذولة من طرف مدير وطاقم المركز تحت قيادة الوزارة الوصية، من أجل التعريف يغنى وتنوع الثقافة والحضارة المغربية في مجموع التراب الكندي، وكذا الأنشطة والبرامج المتعددة التي يقوم بها المركز لفائدة مغاربة كندا من أجل المحافظة على هويتهم الأصلية بمختلف مكوناتها الثقافية واللغوية والوطنية، وجعلهم على تواصل دائم مع ثقافتهم الأصل، مع التنويه بالمبادرات النوعية لدار المغرب الموجهة لفائدة الجالية اليهودية المغربية المقيمة بالكبيك أونتاريو التي كان آخرها عرض الأزياء الذي قدمته دار المغرب بطورونتو في إطار احتفال الجالية اليهودية المغربية بمهرجان ميمونة.
كما عبر الوزير على أهمية ما تقوم به دار المغرب من برامج مشتركة مع الجاليات الإفريقية والمؤسسات الكبيكية الثقافية داعيا إلى تنويعها وتقويتها لتعزيز أواصر الصداقة والاخوة التي تربط المملكة المغربية مع جل الدول الإفريقية الشقيقة والصديقة تحت الملك محمد السادس.
وقد شكر من جهته مدير المركز الثقافي المغربي الوزير على الثقة التي وضعها في دار المغرب بمونتريال لتكون بجانب مجلس الجالية المغربية بالخارج، شريكا أساسيا لقطاع الثقافة في جعل المغرب ضيف شرف للمعرض الدولي للكتاب الذي سينظم من 11 إلى 15 أبريل 2018، هذا بالإضافة إلى توجيهه الشكر على دعم الوزارة لتنظيم الدورة الأولى لمعرض دار المغرب للكتاب والأدب المغربي الذي ستنظمه منتصف شهر أبريل.
وفي ختام هذا اللقاء، أكد الوزير على استعداده القوي من أجل أن تساهم وزارة الثقافة والاتصال بشكل أكبر في تنويع البرنامج الغني لدار المغرب، مقترحا في هذا الصدد العمل بشكل مشترك على تنظيم أسبوع ثقافي مغربي متميز ، ومد المركز بمختلف الكتب الجميلة التي تصدرها، وتنظيم أنشطة ثقافية مختلفة من طرف الوزارة.
حضر هذا اللقاء كل من عبد الإله لكاهيه،القائم بأعمال السفارة المغربية بأوتاوا ، و القنصل العام للمملكة المغربية بمونتريال والوفد المرافق للوزير، وكذا فريق عمل دار المغرب.