الخميس 1 أكتوبر 2020
فن وثقافة

دنيا بوطازوت تجوب جنوب المغرب وأوروبا حاملة معها "أنا وبناتي"

دنيا بوطازوت تجوب جنوب المغرب وأوروبا حاملة معها "أنا وبناتي" دنيا بوطازوت

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، تعود الفنانة دنيا بوطازوت للركح المسرحي كمخرجة وممثلة، ضمن فرقة "صديق للفنون المسرحية"، بمسرحية "أنا وبناتي"، المقتبسة عن مسرحية "منزل برناردا ألبا" للشاعر الإسباني غارسيا لوركا. ويُشارك بوطازوت بطولة المسرحية كل من الفنانين: زهيرة صديق، محمد الكاما، مونية لمكيمل.

ومن المنتظر أن يلتقي الجمهور مع هذه المسرحية، اليوم 8 مارس 2018 بجماعة المرسى في الساعة 20:00 مساء، الجمعة 9 مارس ببوكراع في الساعة 20:00 مساء، السبت 10 مارس بالعيون بقصر المؤتمرات في الساعة 20:00، كما تمت برمجة عروض أخرى في شهر أبريل القادم بإسبانبا، إيطاليا، فرنسا، وفي شهر ماي بألمانيا وقطر والسويد وبلجيكا وهولاندا.

تجدر الإشارة أن مسرحية "منزل برناردا ألبا"، التي اقتبست منها دنيا بوطازوت مسرحية "أنا وبناتي"، تمَّ تأليفها في عام 1936، من طرف الشاعر الإسباني لوركا، في الفترة التي شهدت الحرب الأهلية الإسبانية.. وتصنف من أجمل ثلاث مسرحيات ألفها هذا الشاعر، وهي مسرحية تدخل ضمن نوع الميلودراما، ويمكن ترجمتها لعبارة "المشجاة".. ويتميز هذا النوع المسرحي بتسارع الأحداث وكثرتها، وأيضا بالمبالغة في التعبير عن العواطف والانفعالات والحركات التمثيلية، للتأثير في نفسية المتلقي. ومن مميزات هذا النوع المسرحي، أن البطل يكون دائما بأخلاق نبيلة وبصورة جميلة وراقية، كما يظهر الشرير في فصول "المشجاة" بشكل مبالغ فيه أيضا، وتنعت الميلودراما بعبارة بليغة هي: "البكاء بعين والضحك بعين أخرى".