الأحد 18 نوفمبر 2018
مجتمع

مدير مديرية التعليم بأسا يتعلم الحجامة في رؤوس اليتامى!

مدير مديرية التعليم بأسا يتعلم الحجامة في رؤوس اليتامى! مشهد من أسا

في سابقة هي الأولى من نوعها، وجه  مدير مديرية التربية الوطنية، بأسا الزاك، مراسلة تحمل رقم 00216/18 بتاريخ 7 فبراير 2018، إلى كافة مديري المؤسسات التعليمية بالإقليم، يدعوهم فيها إلى تسليم استفسارات إلى الموظفين، بموجب عقود فوج 2017 حول غيابهم عن التكوين، المزمع إجراؤه أيام 1 و2 و3 فبراير 2018، وموافاته بردود المعنيين في أجل أقصاه 13 فبراير 2018 قصد اتخاذ الإجراءات القانونية في حق المتغيبين.

إلى ذلك اعتبرت العديد من المصادر النقابية هذه المراسلة، بمثابة شطط في استعمال السلطة أو جهل بالقوانين المنظمة للعمل الإداري.. فبدل أن توجه أكاديمية كلميم واد نون ومديرية أسا الزاك، يقول المصدر ذاته، استفسارات مباشرة للمعنيين بالأمر مرجعها إخبارية مدير مركز التكوين، لجأت إلى جهة لا علاقة لها بالموضوع، وهي مديرية المؤسسات التعليمية غير الملزمة بإجراءات تكوين الأساتذة المتعاقدين التي من اختصاص مدراء مراكز التكوين، أكثر من ذلك أن المديرين كانوا في فترة عطلة، مما يجعل أي تدخل لهم في قضية غياب الموظفين بموجب عقود، أمرا غير قانوني قد يجرهم للمساءلة القانونية.

للتذكير فالأساتذة المتعاقدون فوج 2017 قاطعوا التكوين احتجاجا على عزل زميليهما بكل من زاكورة وبولمان.