الاثنين 24 فبراير 2020
مجتمع

قائد درك إملشيل ينوب عن وزارة الصحة وينقذ امرأة حامل والموت يخطف التوأمين

قائد درك إملشيل ينوب عن وزارة الصحة وينقذ امرأة حامل والموت يخطف التوأمين حراس المستشفى منعوا ولوج المرأة الحامل

عبر محمد حبابو، مندوب الشبكة المغربية لحقوق الإنسان والرقابة على الثروة بدائرة إملشيل، عن استنكاره لواقعة رفض المستشفى الميداني بإملشيل استقبال امرأة حامل عمرها 37 سنة واصفا إياه بـ " التصرف غير المسؤول " الذي يتنافى مع التعليمات الملكية الرامية الى العناية بساكنة المناطق الجبلية، وأوضح حبابو في تصريح لـ " أنفاس بريس"، أن المرأة المذكور باغثها المخاض فتوجه بها زوجها الى المستشفى المذكور إلا أن الحراس وقفوا في وجهها، وهو ما دفع زوجها إلى التوجه نحو مركز الدرك الملكي لإخبارهم بحالة زوجته، حيث تدخل رئيس المركز وتم إرسال سيارة الإسعاف بدون أطباء، حيث عاين السائق الوضع الحرج للسيدة الحامل فعاد إلى المستشفى لنقل الفريق الطبي، وفعلا انتقل الفريق الطبي لإنقاذ الأم، أما التوأمين فقد فارقا الحياة - يضيف نفس المتحدث-.

وحسب نفس المصدر، فإن المرأة المذكورة ترقد حاليا في المستشفى الميداني في حالة خطيرة، في حين تشير بعض المصادر أن زوجها منع من الدخول كما لم تقد له أية معلومات عن الوضع الصحي لزوجته، وقد طالب حبابو في تصريحه لـ " أنفاس بريس" بمحاسبة كل من تبث تقصيره في وفاة التوأمين.