الثلاثاء 21 مايو 2024
مجتمع

12 ماي.. الاحتفال باليوم العالمي للتمريض

 
 
12 ماي.. الاحتفال باليوم العالمي للتمريض
تنظم الجمعية المغربية لعلوم التمريض والتقنيات الصحية بشراكة مع وزارة الصحة والحماية الاجتماعية ومؤسسة للا سلمى وقاية وعلاج السرطان والشبكة المغربية للدفاع عن الحق في لصحة والحق في الحياة، ندوة دولية حول موضوع: "مستقبل مهنة التمريض في ظل الإصلاحات الكبرى التي يشهدها النظام الصحي الوطني". وذلك أيام 10 و11 و12 ماي 2024 بفندق ارمادا أنكور بطنجة.

ويحتفل العالم في 12 ماي من كل سنة، باليوم العالمي للتمريض، اعترافا بالدور الهام والمحوري الدي تلعبه أسرة التمريض في تقديم الرعاية الصحية المطلوبة لانقاذ حياة المرضى ومساعدتهم حتى الشفاء، وللثناء على المجهودات القيمة التي تقدمها للمجتمعات، وللمساهمات في ضمان الأمن الصحي العالمي. 

وفي هذا السياق تعتبر مهن التمريض والتقنيات الصحية بالمغرب من أقدم المهن الصحية التي ساهمت بشكل كبير في الرعاية الصحية ونجحت في محاربة والقضاء على عدد من الأمراض المتنقلة  المعدية والفتاكة في إطار برامج الرعاية الصحية الأولية والخدمات الصحية المتنقلة، بخاصة في البوادي والقرى التي  كانت تشكل 70 في المائة من سكان المغرب، وقد مر الممرضون والممرضات بتجارب شديدة التعقيد نوعية وحرجة صحيا ومهنيا ومعنويا، امتحنت  فيها إرادتهم وكفاءتهم، خاصة في أوقات الأوبئة والكوارث التي عرفها المغرب منذ استقلاله السياسي، مكرسين كل وقتهم وحياتهم في سبيل إسعاف المصابين وإنقاذ المرضى.

ورغم صعوبة الظروف وشح الموارد والإمكانيات، وضعف الأجور وهزالة التعويضات، يعمل الممرضون في بيئات صعبة جدا، يواجهون الإجهاد والتوتر كجزء لا يتجزأ من مهامهم اليومية، معرضين أنفسهم للخطر.