الأربعاء 24 يوليو 2024
كتاب الرأي

عبد الوهاب الدبيش: دفاعا عن عبد الصمد ناصر

عبد الوهاب الدبيش: دفاعا عن عبد الصمد ناصر عبد الوهاب الدبيش
في سنة 2006 أنجزت بمعية المخرجة المتألقة لبنى اليونسي برنامجا رمضانيًا عن تاريخ القهوة بين الماضي والحاضر في اربع حلقات..كانت الحلقة الرابعة مخصصة لفضاء المقهى بالمغرب واثناء البحث، والتقصي في تاريخ الفضاءات الخاصة بالمقهى والمقاهي، تبين لنا ان المغرب اكتشف هذا الفضاء عن طريق المستعمر الفرنسي الذي سخر لهذه الغاية الجزائريون او الواسطيون كما كان يسميهم اهل المغرب التكلف باقامة هذه المقاهي التي كانت تقدم الشاي والقهوة بهذه الفضاءات، ومعها كل انواع القمار ولعب الورق في اماكن اعتبرها المغاربة اماكن تافهة وعلامة على الرداءة وسوء الخلق والتسكع والعطالة وقلة الذوق ووو من المعاني المرادفة للصعلكة والدعارة  وما شابههما.. ولم تجرؤ اي اسرة محترمة على تزويج بناتها لمن عرف انه كان يرتاد المقاهي لأن الشعب المغربي الذي تربى على تعاليم القرآن والسنة كان يشترط ان يكون المترشح للزواج صالحا للأبوة  والمروءة التي هي من الشروط الأساسية لمعنى الرجولة.. 
ومن هنا جاءتنا مع المهاجرين الواسطيين كل الموبقات ومنها ايضا دور الدعارة التي غرسها الإستعمار الفرنسي في اذهان من تستعمرهم هنالك قبل ان يتم زرعها بالمغرب،وما قضية (بوسبير ) إلا نموذجا من هذا الغزو الفاحش لاخلاق شعب مسلم ابي، الجزائريون كانوا دوما في طليعة الطوابير التي تستخدم لضرب الناس حتى وان جهروا بغير ما يفعلون.
وقناة الجزيرة التي يحتلها صحافيو الكابرانات بالدوحة كانت منذ نشأتها مطبعة مع اسرائيل واخبارها وتقاريرها التي تنشر يوميا لها، وفي مجالها خبر من اسرائيل وتتجاوز ذلك باستقبال زعماء اسرائليين يتحدثون عن موقف اسرائيل من قضية ما تهم هذا الكيان ، و الصحافيون الجزائريون يقومون بنفس الدور الذي قام به اصحاب المقاهي في مغرب بداية القرن العشرين.. فبأي منطق يدعي هؤلاء طهرانية هم اول من ينشر عكسها في بلاد المعمور..
 ناصر دافع عن عرض مواطني بلده من النساء المغربيات اللواتي تعرضن للسب والقذف من اعلام دولة ليس لها جذور وليس لها تاريخ. انه العهر بذاته يتحدت عن الطهرانية.. 
انه الفعل الخبيث الصادرعن اناس لا يتورعون في ضرب كرامة الآخرين متناسين انهم اصل الفساد.
حين تأسست هذه القناة سنة 1996 كانت اول قناة وظفت لضرب العراق ونظام حزب البعث هنالك، واول قناة ساهمت في تخريب افغانستان بعد احداث 11شتنبر، واول قناة نقلت مآسي البوسنة والهرسك ،واول قناة تابعت الحروب في كل بقاع العالم..  
قناة الجزيرة تتجاوز سلطة الدولة التي توجد على اراضيها وتتجاوز انظمة الخليج برمته، قناة وظفت منذ البداية لضرب كل دولة لها تاريخ، مصر الاردن المغرب العراق سوريا وليبيا.. إلا الجزائر الدولة التي تتحدث بلغة الطهر! وهي من أقصاها الى أقصاها كيان يطبق تعليمات صانعيه!
الجزائر دولة طارئة وكانها سقطت سهوا  مصيرها بين يدي من صنعوها، والمصيبة ان شعبها الطيب سيكون مجبرا على خوض تجربة حياتية جديدة أسوأ من العشرية السوداء التي عرفتها بعد الشاذلي بن جديد، غير ان هذه التجربة ستقوض ايديولوجية كاذبة تزعم التحرير ولكنها غير قادرة على تحرير نفسها من فساد وظلم من صنعها.. وإن غدا لناظره قريب..