الأحد 14 إبريل 2024
سياسة

المحامي الإسبّاني: علينا تسميّة الأشياء بمسمّياتها.. البوليساريو لديها “مراكز تعذيب“ وليست سجونا 

المحامي الإسبّاني: علينا تسميّة الأشياء بمسمّياتها.. البوليساريو لديها “مراكز تعذيب“ وليست سجونا  المحامي الإسبّاني Cesar Jafier Martin Lopez، دكتور في الحقوق مختصّ في قضايا الإتحاد الأوروبّي 
أولا:‭ ‬يجب‭ ‬تسميّة‭ ‬الأشياء‭ ‬بمسمّياتها،‭ ‬فلا‭ ‬ينبغي‭ ‬أن‭ ‬نسمّي‭ ‬سجن‭ ‬“الرّشيد“‭ ‬مثلا‭ ‬بكونه‭ ‬سجنا،‭ ‬فهو‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬أخرى‭ ‬“مراكز‭ ‬تعذيب‭. ‬وهي‭ ‬أيضا‭ ‬مراكز‭ ‬عقاب‭ ‬لا‭ ‬يسمح‭ ‬بها‭ ‬القانون،‭ ‬فيما‭ ‬السّجن‭ ‬يحتاج‭ ‬لمحاكمة‭ ‬وله‭ ‬شروط‭ ‬وفيه‭ ‬مواصفات‭ ‬ويتم‭ ‬إيداع‭ ‬الأشخاص‭ ‬فيه‭ ‬بعد‭ ‬محاكمة‭ ‬بشروط‭.‬‮ ‬
 
ثانيا:‭ ‬قدومي‭ ‬إلى‭ ‬المغرب‭ ‬لأجل‭ ‬الإستماع‭ ‬ولقاء‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬ضحايا‭ ‬الإنتهاكات‭ ‬الجسيمة‭ ‬لحقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬في‭ ‬تندوف‭ ‬ضروري،‭ ‬لأنه‭ ‬أساس‭ ‬الترافع‭ ‬والمحاكمة‭ ‬لدى‭ ‬القضاء‭ ‬الإسباني‭. ‬فأنا‭ ‬مستعدّ‭ ‬للدّفاع‭ ‬عنكم‭ ‬وتحقيق‭ ‬مطالبكم‭ ‬“مخاطبا‭ ‬الضحايا“‭ ‬بلا‭ ‬مقابل‭ ‬مادّي،‭ ‬لأنها‭ ‬قضية‭ ‬إنسانية،‭ ‬حتّى‭ ‬نعاقب‭ ‬سجّاني‭ ‬الحروب‭ ‬وجلاّديها‭.‬‮ ‬
 
ثالثا:‭ ‬أنا‭ ‬جد‭ ‬متأثّر‭ ‬بما‭ ‬سمعته‭ ‬من‭ ‬شهادات‭ ‬لضحايا‭ ‬البوليساريو،‭ ‬وسأقوم‭ ‬بما‭ ‬يجب‭ ‬فعله‭ ‬في‭ ‬مثل‭ ‬هاته‭ ‬الحالات‭.‬‮  ‬
 
رابعا:‭ ‬المعاهدة‭ ‬الثّلاثية‭ ‬بين‭ ‬إسبانيا‭ ‬والمغرب‭ ‬وموريتانيا‭ ‬لعام‭ ‬1976‭ ‬تسلّم‭ ‬تسيير‭ ‬الأقاليم‭ ‬الصّحراوية‭ ‬للدّولة‭ ‬المغربية‭. ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬أكدته‭ ‬فصول‭ ‬ومواد‭ ‬قانونية‭ ‬صدرت،‭ ‬ولم‭ ‬يتمّ‭ ‬نشرها‭ ‬بالجريدة‭ ‬الرسمية‭ ‬الإسبانية‭ ‬نظرا‭ ‬لوفاة‭ ‬الجينرال‭ ‬فرانكو‭.‬‮  ‬
 
خامسا:‭ ‬الحكم‭ ‬الذّاتي‭ ‬الذي‭ ‬اقترحه‭ ‬الملك‭ ‬محمّد‭ ‬السادس‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2006،‭ ‬مع‭ ‬بداية‭ ‬“الكوركاس“‭ ‬وفي‭ ‬“كرانادا“،‭ ‬منحت‭ ‬المملكة‭ ‬المغربية‭ ‬بموجبه‭ ‬دولة‭ ‬متقدّمة‭ ‬وطرحت‭ ‬مسودّة‭ ‬الحكم‭ ‬الذاتي‭ ‬عبر‮ ‬‭ ‬منح‭ ‬الحقوق‭ ‬الإقتصاديّة‭ ‬والهويّاتية‭ ‬والثّقافية‭ ‬تكون‭ ‬كفاءات‭ ‬أهل‭ ‬الصّحراء‭ ‬داخل‭ ‬المملكة‭ ‬المغربية،‭ ‬وتحت‭ ‬السّيادة‭ ‬المغربية‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬بعدين‭ ‬الأول:‭ ‬حقوقي،‭ ‬والثاني:الجهوية‭ ‬المتقدّمة‭.‬‮ ‬
 
سادسا:‭ ‬الحكم‭ ‬الذّاتي‭ ‬هو‭ ‬الدّيمقراطية‭ ‬والمساواة‭ ‬والحرّية‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬الجهوية‭ ‬المتقدّمة‭ ‬لتنزيلها‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬ثقافي‭ ‬واقتصادي‭ ‬واجتماعي‭ ... ‬وهو‭ ‬الحلّ‭ ‬الوحيد‭ ‬لجهود‭ ‬الصّحراويين‭ ‬أينما‭ ‬كانوا‭.‬‮