الاثنين 6 فبراير 2023
مجتمع

الدورة الاستثنائية لمجلس مدينة البيضاء.. هذا ما يحذر منه المرحاني

الدورة الاستثنائية لمجلس مدينة البيضاء.. هذا ما يحذر منه المرحاني عبد الغني المرحاني، عضو مجلس مدينة البيضاء
لا يزال الجدل مستمرا حول عدم تأشير والي جهة البيضاء على ميزانية مجلس مدينة البيضاء متواصلا، ولكن هذه المرة من خلال قانونية الدورة الاستثنائية التي سيعقدها المجلس يوم الأربعاء 16 نونبر 2022  من أجل المصادقة على الميزانية.

وقال عبد الغني المرحاني، عضو مجلس مدينة البيضاء أن إجراءات عقد دورة استثنائية لقراءة ثانية لمشروع ميزانية مجلس مدينة الدار البيضاء غير مستكملة، وهناك تخوف من عدم قانونيتها، خاصة أن رفض الوالي للتأشير يتضمن أيضا شقا يتعلق بحسابات النفقات لبعض المقاطعات التي خصصت مبالغ مالية لفصول ليست من اختصاصاتها.

 وأضاف المتحدث ذاته أنه يجب تعديل هذه المنح بقراءة ثانية قبل تعديل ميزانية مجلس المدينة، لأنه ما يسري على ميزانية الجماعة يسري على حسابات نفقات المقاطعات.

وأوضح عبد الغني المرحاني أنه بخصوص تواريخ اعتماد الميزانية فقد حددت المادة 185 من القانون التنظيمي للجماعات الترابية بشكل إلزامي 15 نونبر كتاريخ أقصى لاعتماد ميزانية الجماعة  وحددت المادة 189 تاريخ 20 نونبر كتاريخ اقصى للتأشير على الميزانية، وأنه في حالة الرفض من طرف  العامل أو الوالي التأشير تحدد المادة 191 الأجال القانونية في عشرة أيام لتعديل الميزانية والتصويت عليها، ويتعين على رئيس المجلس عرضها من جديد للتأشير قبل فاتح يناير، لكن تبقى الإشكالية القانونية مرتبطة، حسب المرحاني، بملاحظات  الوالي على عدم قانونية برمجة نفقات لفصول ليست من اختصاصات المقاطعات.

وقال المرحاني: "في حالة تخفيض  المبالغ المخصصة لمنح المقاطعات ستكون الدورة غير قانونية، لأنه لابد من عقد دورات في المقاطعات قبل عقد الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي".