الاثنين 6 فبراير 2023
جرائم

ما حقيقة ظهور"الحاج ثابت" مجددا بأمزميز؟

ما حقيقة ظهور"الحاج ثابت" مجددا بأمزميز؟ تداول الشارع ما قيل أن لرئيس الجماعة ملف فضيحة جنسي يحمل مقاطع جنسية ساخنة
انتشر خبر وضع رئيس جماعة كبيرة  بأمزميز  تحت الحراسة النظرية، كالنار في الهشيم. فلا حديث بين المواطنين ورواد مقاهي المدينة، الواقعة جنوب مراكش بحوالي 56 كلم، سوى عن مغامرات هذا الرئيس، الذي يصفه الشارع ب"الحاج ثابت" الجديد للاشتباه في تورطه في مقاطع ساخنة والاتجار في البشر.
تداول الشارع ما قيل أن لرئيس الجماعة ملف فضيحة جنسي يحمل مقاطع جنسية ساخنة، الشيء الذي عجل بأن تأمر النيابة العامة في وقت متأخر من يوم  الاثنين 17 أكتوبر 2022 بوضع المعني بالأمر رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار عرضه على  القضاء.
وعلمت "أنفاس بريس" من مصادر متفرقة، أن  رئيس الجماعة المعنية، المقيم في فرنسا، الذي سلم نفسه، تم الاستماع إليه بمقر القيادة الاقليمية للدرك الملكي بتاحناوت بإقليم الحوز يوم الاثنين 17 أكتوبر 2022، بخصوص المنسوب إليه،  قادما من مدينة الدار البيضاء، حسب زعمه، وقد حضر استجابة لاستدعاء الدرك الملكي، بعدما تداول الشارع فرضية مغادرته أرض الوطن في اتجاه فرنسا، وتم التحقيق معه بخصوص ظهوره  في مقاطع ساخنة، وقعت في منزله بأمزميز. 
 كما تدوال الشارع أن فرقة خاصة من الدرك الملكي حلت بمنطقة دراع السوق، حيث يتواجد مقر إقامة  الرئيس،  وذلك في إطار التحقيقات التي باشرتها، على خلفية ظهور الفيديوهات المخلة بالحياء التي ظهر فيها "الرئيس"، والمتداولة على منصات التواصل الاجتماعي، يظهر فيها الرئيس في علاقات حميمية بينه وبين فتيات، وقد تم توثيقها داخل منزله بتراب نفس الجماعة التي يرأسها.
الشارع تدوال أيضا  بشكل كبير، أن المعنيات بأمر هذه المغامرة الجنسية هن نساء في مقتبل العمر، وقد وعدهن الرئيس بالتوظيف، وقد تكون الواقعة / الفضيحة مؤامرة حاكها له خصومه السياسيين بالمنطقة، خاصة وأنه عان مؤخرا من عقد إحدى دوارات المجلس.