الاثنين 5 ديسمبر 2022
خارج الحدود

تنديد بمقتل شاب تونسي جراء العنف البوليسي

تنديد بمقتل شاب تونسي جراء العنف البوليسي جانب من الوقفة التنديدية وفي إطار الصورة الراحل الشاب كريم السياري
نظم نشطاء حقوقيون وعدد من الطلبة في تونس العاصمة، وقفة احتجاجية تضامنا مع عائلة الشاب كريم السياري، "المتوفي في ظروف مريبة"، بولاية بنزرت، والتنديد بـ "العنف البوليسي" الذي تقول عائلة الهالك إنه تسبب في وفاة ابنها.
وشارك في هذه الوقفة أفراد من عائلة المقتول وتطرقوا بالمناسبة إلى "ملابسات الوفاة"، حسب روايتهم، متهمين قوات الأمن ب"قتل" كريم السياري "إثر تعنيفه".
كما شارك في الوقفة شبان يمثلون جمعيات ومجموعات يسارية نقابية وثقافية وسياسية، أهمها الرابطة التونسية لحقوق الانسان والاتحاد العام لطلبة تونس و"دمج" و"اتحاد الشباب الشيوعي التونسي" و"قاوم"، رافعين شعارات مناهضة لما اعتبروه "القمع البوليسي" و"دولة البوليس" وكذلك النقابات الأمنية.
ورفعوا كذلك لافتة كتب عليها أسماء بعض المتوفين بسبب "العنف الأمني" وهم كريم السياري وعمر العبيدي وأيمن العثماني وعبدالسلام زيان ورفقة الشارني.
وكان كريم السياري توفي الليلة الفاصلة بين السبت والأحد الماضيين (27 غشت 2022) إثر مطاردة أمنية له وقد أثارت هذه الحادثة موجة احتجاجات عنيفة من قبل بعض الساكنة.