الاثنين 5 ديسمبر 2022
مجتمع

الاتحاد النقابي للموظفين: لا لاستعمال الظرفية الحالية لضرب القدرة الشرائية

الاتحاد النقابي للموظفين: لا لاستعمال الظرفية الحالية لضرب القدرة الشرائية جانب من الوقفة الاحتجاجية (سابقة)
جدد المكتب الوطني للاتحاد النقابي للموظفين في اجتماعه المنعقد يوم 11 غشت 2022 إدانته الشديدة لاستعمال الظرفية الحالية (الجفاف، تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية...) لضرب القدرة الشرائية لكافة المواطنات والمواطنين ومن ضمنهم فئة الموظفين والمتعاقدين والمستخدمين بالمرافق العمومية.

وبخصوص بتفعيل نتائج ومخرجات اتفاق 30 أبريل 2022 للحوار الاجتماعي، طالب الاتحاد النقابي للموظفين الحكومة في بلاغ له توصلت " أنفاس بريس " بنسخة منه بالتعجيل بإصدار مشروع القانون رقم 30.22 بتغيير وتتميم الظهير الشريف رقم 1.58.008 الصادر في 24 فبراير 1958 بمثابة النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية، الذي صادق عليه البرلمان بمجلسيه بالإجماع (مجلس النواب في 25 يوليوز 2022  ومجلس المستشارين في 26 يوليوز 2022) الذي مكن الموظف الذي يولد له طفل من رخصة عن الأبوة مدتها 15 يوما متصلة ومؤدى عنها، وذلك ابتداءا من تاريخ ولادة الطفل. 

وأكد المكتب الوطني للاتحاد النقابي للموظفين في البلاغ نفسه، على ضرورة التعجيل بإصدار مقترح القانون بشأن إحداث مؤسسة مشتركة للنهوض بالأعمال الاجتماعية لفائدة موظفي وأعوان الإدارات العمومية التي لا تتوفر على مؤسسات للأعمال الاجتماعية الذي صادق عليه البرلمان (مجلس المستشارين في 05 يوليوز 2022 ومجلس النواب في 25 يوليوز 2022). وبإصدار القانون المتعلق بحماية الموظفين المبلغين عن أفعال الفساد، من أجل تطويق بؤر الفساد وفضح الممارسات والأفعال التي تسيئ إلى صورة المرافق العمومية وتساهم في تبديد المال العام.