الاثنين 15 أغسطس 2022
مجتمع

موظفون أشباح بمديرية الشباب والرياضة بالصويرة

موظفون أشباح بمديرية الشباب والرياضة بالصويرة منظر عام لمدينة الصويرة
فعلت المديرية الإقليمية لوزارة الشباب بمدينة الصويرة، المساطر الإدارية والقانونية عبر توجيه عدة مراسلات واستفسارات وإنذارات لبعض الموظفين الذين انقطعوا عن العمل منذ فترة طويلة ويستخلصون أجورهم دون موجب قانوني.
وعلمت جريدة "أنفاس بريس" أن المديرية الإقليمية حررت محاضر رسمية في حق موظف تابع لها منقطع عن العمل بصفة نهائية منذ فبراير 2020.
المراسلات المذكورة وجهت إلى المصالح المركزية المختصة دون نتيجة تذكر، بل لم تحرك ساكنا، إذ لم تتخذ في حقه أي إجراء تأديبي، مما يطرح علامة استفهام من يحمي هذا الشبح؟ ويطرح عدة تساؤلات عن مصداقية مصالح الإدارة المركزية واللجن الثنائية والنقابات الأكثر تمثيلية، التي لها الصلاحية الكاملة للتدخل لزجر الموظف الشبح، وحث الإدارة على اتخاذ الإجراءات القانونية في حقه.