الاثنين 5 ديسمبر 2022
اقتصاد

الرباط.. الهيئة المغربية لسوق الرساميل تمنح جائزتها في مجال البحث العلمي

الرباط.. الهيئة المغربية لسوق الرساميل تمنح جائزتها في مجال البحث العلمي رئيسة الهيئة المغربية لسوق الرساميل نزهة حيات

منحت الهيئة المغربية لسوق الرساميل، يوم الجمعة 8 يوليوز 2022 بالرباط، جائزتها في مجال البحث العلمي لكريم بلقايد لبحثه، الذي ركز على نمذجة التفاعلات الدينامية بين الأسواق المالية المغربية والعالمية والمجال الاقتصادي.

وتأتي هذه الجائزة، التي أطلقتها الهيئة المغربية لسوق الرساميل في يونيو 2021 بدعم من مجلسها العلمي، وتتويجا للبحث في الموضوعات الاقتصادية والمالية التي تركز على الاقتصاد المغربي وسوق الرساميل، واللذين توليهما الهيئة اهتماما خاصا، وذلك بهدف تعزيز علاقاتها مع العالم الأكاديمي وتشجيع البحث العلمي.

وفي كلمة بهذه المناسبة، أبرزت رئيسة الهيئة المغربية لسوق الرساميل، نزهة حيات، أن الهيئة، وعيا منها بأهمية مساهمة البحث العلمي في المجال المالي، أطلقت هذه الجائزة بدعم من المجلس العلمي بهدف دعم وتشجيع البحث الأكاديمي في الموضوعات المتعلقة بسوق الرساميل.

وقالت إن الأمر يتعلق بالتمويل الطويل الأجل عبر الأسواق، والسيولة وتثمين الآليات المالية، وسوق العقود الآجلة وغرفة المقاصة، وتدبير الأصول، والبنية الدقيقة للأسواق المالية أو التكنولوجيا المالية والأسواق المالية (الأصول المشفرة …).

وأعربت حيات، في هذا السياق، عن تشكراتها لجميع المرشحين لجائزة الهيئة في مجال البحث، منوهة بمساهماتهم، التي تفتح آفاقًا عديدة في مجالات البحث العلمي.ومن جانبه ، أعرب بلقايد عن “فخره الكبير” بهذه الجائزة، التي قال إنها تحفز الباحثين على إنتاج بحث علمي بجودة عالية.

وشدد، في هذا السياق، على ضرورة تحلي جميع الباحثين بروح الحفاظ على روابط بناءة ودائمة مع مجتمع البحث.

وتجدر الإشارة إلى أن الهيئة المغربية لسوق الرساميل توجت أيضا خولة دحاني على بحثها في مجال النمذجة الرياضية للمالية التشاركية، والمهدي فروحي لبحثه الذي يهتم بالسلوكات المحاكاتية في السوق المالية المغربية.