الأحد 26 يونيو 2022
مجتمع

سطات: فعاليات مدنية تسائل رئيس الجماعة عن  مصير 200 مليون المخصصة لسوق الفتح (ماكرو )

سطات: فعاليات مدنية تسائل رئيس الجماعة عن  مصير 200 مليون المخصصة لسوق الفتح (ماكرو ) سوق الفتح ماكرو بسطات والإنجاز المتعثر
طالب الإتحاد الجمعوي للشاوية رئيس جماعة سطات مصطفى الثانوي بفتح تحقيق حول مصير 200 مليون المخصصة لبناء سوق الفتح المعروف بالمدينة  ب(ماكرو). 
 
وتساءل عبد الكبير العكري رئيس الإتحاد الجمعوي في رسالة توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منها  عن مدى تفعيل  المقرر الجماعي رقم 225 بتاريخ 28 يوليوز 2015 ،والذي كان قد صادق على تحويل الإعتمادات المخصصة لمشروع توسيع المنطقة الصناعية بسطات الممنوح من طرف صندوق التجهيز  الجماعي بمبلغ مالي بقيمة 13  مليون درهم.حيث تمت الموافقة على إعادة برمجة هذا المبلغ  وتخصيصه لتمويل مساهمة جماعة سطات في إنجاز مشاريع التنمية الحضرية بمدينة سطات، وذكر العكري في رسالته تحمل تاريخ في 24 مارس 2022، الموجهة إلى رئيس جماعة سطات  أن مشروع سوق الفتح تم إدراجه ضمن هذه المشاريع  وخصص له المجلس الجماعي  مبلغ 2.000.000 درهم.
 
كما أوضح العكري من جهة أخرى أن مشروع المركب التجاري الفتح المبرمج قد كلفت ببنائه مؤسسة العمران، ولكن المجلس الجماعي لمدينة سطات ( السابق) لم  يلتزم بتفعيل المقرر الجماعي وذلك بتحويل المبلغ المذكور لبناء المركب التجاري لفائدة المستضعفين والمستضعفات  من تجار سوق ماكرو على حد قول العكري.
  
ولهذا جدد الإتحاد الجمعوي للشاوية طلبه إلى رئيس المجلس الجماعي لمدينة سطات من أجل التحقيق في هذا الأمر والكشف عن ملابسات عدم تحويل المبلغ المصادق عليه الذي طال انتظاره وذلك وفقا لما يقتضيه القانون  من تقييم حقيقي لنجاعة الأداء المالي لدى المجلس الجماعي بمدينة سطات.