الثلاثاء 28 مايو 2024
فن وثقافة

ندوة علمية.. متخصصون وباحثون يفتحون أسرار وكنوز المعمار بمدينة مراكش

 
 
ندوة علمية.. متخصصون وباحثون يفتحون أسرار وكنوز المعمار بمدينة مراكش سيتضمن برنامج الندوة العلمية تقديم مجموعة من العروض لمتخصصين وباحثين في المجال العمراني والهندسي لمدينة مراكش
ينظم المركز الدولي لخدمة اللغة العربية بتعاون مع كلية الآداب والعلوم الإنسانية بمراكش، ندوة علمية وطنية بعنوان: "مراكش: المجال والمعمار، أبحاث في طرق التأسيس والتعمير والتنظيم"، وذلك يوم الجمعة 19 أبريل 2024، من الساعة الخامسة مساء بقصر الباهية بمراكش.

وسيتخلل هذه الندوة العلمية المدعومة من طرف قطاع الثقافة بوزارة الشباب والثقافة والتواصل، ومنظمة الإيسيسكو، ومجلس جماعة مراكش، معرضا للوحات والصور الخاصة بالمدينة الحمراء، والذي سيظل مفتوحا في وجه العموم إلى غاية نهاية السنة الجارية، حيث ستعرض فيه  كذلك عينات من المواد المستخدمة في بناء البنايات العتيقة للمدينة، وكذلك لوحات عن النظام الهيدرولوجي القديم في المدينة العتيقة، ولوحات تكشف الأسرار الجمالية لصومعة مسجد الكتبية بمراكش، ولوحات عن فن التسطير المغربي بسقف قصر الباهية.

في حين سيتضمن برنامج الندوة العلمية تقديم مجموعة من العروض لمتخصصين وباحثين في المجال العمراني والهندسي لمدينة مراكش، كالعرض الذي سيتطرق فيه أسامة مقمر وهو أستاذ بالمدرسة الوطنية للهندسة المعمارية، لموضوع مواد بناء مدينة مراكش العتيقة. وستستعرض المهندسة المعمارية، سعاد بلقزيز، التطور العمراني والنظام الهيدرولوجي القديم في المدينة العتيقة.

أما العرض الثالثة والذي سيلقيه مصطفى عيشان، أستاذ باحث سابق بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمراكش، سيناقش فيه :"الطوبونيميا، وجه آخر لثقافة مدينة مراكش". وسيتطرق محمد رابطة الدين، أستاذ باحث سابق بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمراكش، في العرض الرابع لموضوع " من قضايا تاريخ أبواب مراكش المرابطية، مسألة التحقيق والتوطين" .

وحول أسرار وجمالية صومعة مسجد الكتبية، سيتمحور العرض الخامس في الندوة العلمية والذي سيلقيه كل من محمد بن الغازي المكرف، باحث في العمارة الإسلامية، والاستاذة لوبنا الزوبير، باحثة في تاريخ المغرب الوسيط.

وستختتم الندوة العلمية بعرض محمد جمال الدين بنعطية، باحث في الزخرفة الإسلامية، والذي سيسلط الضوء من خلال العرض على فن التسطير المغربي دراسة في التصميم والإبداع، سقف قصر الباهية نموذجا".