الأحد 14 إبريل 2024
فن وثقافة

بعد مطالبة قبائل صحراوية بفتح تحقيق..جدل فيلم"زوايا الصحراء.." يصل البرلمان

بعد مطالبة قبائل صحراوية بفتح تحقيق..جدل فيلم"زوايا الصحراء.." يصل البرلمان الرباب عيلال
دخل مجلس النواب على خط الاحتقان الذي خلفه عرض الفيلم الوثائقي "زوايا الصحراء..زوايا الوطن"، ضمن فعاليات الفيلم الوثائقي الحساني بالعيون، والذي اعتبرت عدد من القبائل الصحراوية أنه يسيئ لأحد رموز وأولياء الله الصالحين بالصحراء المغربية.
وفي سؤال كتابي، موجه إلى المهدي بنسعيد، وزير الشباب والثقافة والتواصل، طالبت الرباب عيلال، النائبة البرلمانية عن حزب الاستقلال بفتح تحقيق فوري، و"محاسبة كل من ساهم في هذه المهزلة، وإنتاج فيلم كامل عن تاريخ الشيخ سيد احمد الركيبي وإعادة الإعتبار للقطب الرباني ولأبنائه وحفدته".

وجاء في سؤال "الرباب عيلان":" تابعنا في الأيام القليلة الماضية، احتجاجات كبيرة بمدن الصحراء المغربية، وحالة إستنفار لقبائلها بعد عرض فيلم " زوايا الصحراء ...زوايا وطن" ضمن فعاليات مهرجان الفيلم الوثائقي بمدينة العيون، والذي أساء، وتطاول بشكل واضح للولي الصالح، والقطب الرباني، وسليل الدوحة النبوية الشريفة الشيخ سيد أحمد الركيبي والذي يعتبر من رموز القبائل الصحراوية وجد أكبر مكون قبلي بينها.

وشددت المتحدثة ذاتها أن " الفيلم الذي عمل على تمرير مغالطات في غياب تام للمسؤوليين عن القطاع ولجان المراقبة".
يشار إلى أن فيلم "زوايا الصحراء، زوايا وطن" لمخرجته مجيدة بن كيران، وإنتاج شركة FAN PROD، خلف استياء كبيرا لدى القبائل الصحراوية التي اعتبرت أن مضامينه تسيء لهم، بما تحمله من مغالطات، حيث طالبت تنسيقية مهنيي السينما بالصحراء، المركز السينمائي المغربي بتقديم اعتذار رسمي، وواضح، وصريح عن ما اعتبرته "خطأ جسيما"، ودعت القطاع الوصي، لفتح تحقيق حول ملابسات الخطأ الجسيم الذي تم ارتكابه في هذا الفيلم.

من جانبه، أعلن شيخ قبيلة أيت لحسن عن إدانته، وإدانت جميع مكونات القبيلة كبيرا وصغيرا لمضامين الفيلم، وعبر عن شجبه لما اعتبره " خطأ جسيما"، و"اللامسؤول والذي يمس مكون قبيلة الركيبات، ومن خلاله يطال كل مكونات الصحراء، مطالبا الجهات المسؤولة إلى فتح تحقيق عاجل للبث في ملابسات هذا العمل الغير مبرر أطلاقا. 

وأكد شيخ قبيلة أيت لحسن أن الولي الصالح سيدي، رغم أنه جد قبيلة الركيبات، إلا أنه في الوقت ذاته رمز من رموز أهل الصحراء، حاله كحال باقي صلحاء، وأولياء المنطقة من قبيل سيدي أحمد لعروسي، ومنصور ولد اعلي ولد جابر، و سيد أحمد بوغنبور، و الشيخ ماء العينين و الشيخ محمد المامي و غيرهم كثيرون... و أي إساءة لرمز من هذه الرموز هو إساءة للذاكرة الجماعية للصحراويين".