السبت 4 فبراير 2023
خارج الحدود

ضغوط على رئيسة البيرو الجديدة لتهدئة الاضطرابات غداة عزل سلفها

ضغوط على رئيسة البيرو الجديدة لتهدئة الاضطرابات غداة عزل سلفها رئيسة البيرو الجديدة دينا بولوارتي
تعرضت رئيسة البيرو الجديدة دينا بولوارتي لضغوط يوم الخميس 8 دجنبر 2022 لتهدئة الاضطرابات السياسية التي تعصف بالبلاد غداة تنصيبها بعد عزل سلفها بيدرو كاستيو وتوقيفه.
وتلقت بولوارتي، المحامية البالغة 60 عاما والمنتمية إلى حزب كاستيو الماركسي، البيرو الحرة، دعما من الاتحاد الأوروبي في "جميع الجهود لاستعادة الحوار وتعزيز دولة القانون والمؤسسات الديموقراطية في البيرو". وقالت الولايات المتحدة  أيضا إنها "تدعم البيرو وحكومة الوحدة التي وعدت الرئيسة بولوارتي بتأليفها". 
 
ودعت أول امرأة تتولى رئاسة البلد الواقع في أميركا اللاتينية إلى هدنة مع المعارضة من أجل "تأليف حكومة وحدة وطنية"، بينما يحوم الشك حول قدرتها على النجاة من العاصفة السياسية التي أطلقها كاستيو، حليفها السابق الذي حاول الأربعاء المنصرم تنفيذ "انقلاب" سارعت للتنديد به.

ويذكر أن قوات الأمن اعتقلت الرئيس بيدرو كاستيلو، يوم  الأربعاء 7 دحنبر 2022 بعدما صوّت البرلمان الذي تهيمن عليه المعارضة اليمينية، على عزله بتهمة "العجز الأخلاقي"، متجاهلاً قرار الرئيس بحل البرلمان قبل ساعات، فيما أدّت دينا بولوارتي اليمين الدستورية لتولي منصب الرئيس المؤقت.
واستمعت المحكمة العليا للرئيس المعزول  بيدرو كاستيلو الداعم لجبهة البوليساريو الانفصالية، يوم  الخميس 8 دجنبر 2022 عن طريق الفيديو،  في سياق النظر في طلب للنيابة بحبسه لمدة سبعة أيام.