الجمعة 27 يناير 2023
رياضة

أسود الاطلس يتحدون "الكمبيوتر الخارق" وسماسرة "المارشي نوار" ضد منتخب إسبانيا

أسود الاطلس يتحدون "الكمبيوتر الخارق" وسماسرة "المارشي نوار" ضد منتخب إسبانيا حال المنتخب الإسباني في مواجهة المنتخب المغربي أسوأ من الذهاب إلى طبيب الأسنان
يسعى المنتخب المغربي لكرة القدم  لكتابة تاريخ من ذهب في كأس العالم قطر 2022..هذا هو الشعار الذي يرفعه رفاق أشرف حكيمي وهم يواجهون يوم الثلاثاء 6 دجنبر2022 منتخب إسبانيا.. 
الناخب الوطني صرح أكثر من مرة أنه يحلم بالفوز بكأس العالم، وحكيمي أكد بدوره أن المنتخب المغربي، الواثق في قدراته، سيبذل كل ما في وسعه للتغلب على منتخب "لاروخا".
ووجه كلامه للرأي العام الإسباني من خلال جريدة “ماركا”: ”لدينا الثقة الكاملة وسنحاول تطوير لعبنا وتطبيق إستراتيجيتنا للتغلب على إسبانيا”.
المنتخب المغربي وهو يواجه إسبانيا سيسعى أيضا إلى تفنيد توقع "الكمبيوتر الخارق"،  بخسارة الأسود، علما أن توقعاته في أول مباراتين بالدور ثمن النهائي لمونديال 2022 كانت صائبة، حيث رشح هولندا لتجاوز عقبة الولايات المتحدة، والأرجنتين للتأهل على حساب أستراليا، وهو ما حصل.
ويعتمد الكمبيوتر على مزيج من التوقعات والتحليلات الرقمية.
فيما لخص محلل أرجنتيني حال المنتخب الإسباني بأن مواجهة المنتخب المغربي أسوأ من الذهاب إلى طبيب الأسنان.
بخصوص التحكيم، فقد عين الاتحاد الدولي لكرة القدم، الحكم الأرجنتيني، فيرناندو راباليني، لإدارة مباراة المغرب وإسبانيا، وهو الذي سبق له أن أدار مباراة المغرب وكرواتيا، في الجولة الأولى من دور المجموعات، والتي انتهت بالتعادل السلبي. 
للإشارة، فإن الاتحاد الدولي لكرة القدم خصص 5 آلاف تذكرة للجمهور المغربي بعد احتجاجات المغاربة الذين رحلوا إلى قطر ليجدوا أنفسهم أمام سوق سوداء تعدت فيها التذكرة سعر  10 آلاف درهم، سوق سوداء أبطالها هم السماسرة، الذي جاؤوا إلى قطر من أجل هدف وحيد، وهو الربح المادي السريع على حساب الجماهير المتعطشة لمتابعة وتشجيع منتخباتها عن قرب. لكنهم فشلوا في ذلك مع المغاربة، في انتظار فرحتهم الكبرى ب"بهدلة" الكمبيوتر الخارق بالفوز على منتخب إسبانيا..