الاثنين 24 يونيو 2024
مجتمع

منظمة حقوقية تتساءل عن مصير بناء مستشفى جامعي بالمحمدية

 
 
منظمة حقوقية تتساءل عن مصير بناء مستشفى جامعي بالمحمدية مستشفى مولاي عبدالله لم يعد يكفي لتغطية حاجيات عمالة المحمدية
نددت ساكنة عمالة المحمدية بإلغاء مشروع بناء مستشفى جامعي بعمالة المحمدية، حسب ما ورد في مشروع قانون المالية 2023، علما أن المشروع تمت المصادقة على اتفاقية تشييده من قبل المجلس الجماعي لمدينة المحمدية ومجلس العمالة ومجلس الجهة، وتم برمجت ميزانية للدراسات.

وعبرت الأمانة العامة للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان عن قلقها الشديد حول ما يروج بخصوص إلغاء مشروع بناء مستشفى جامعي بمدينة المحمدية، بعدما تقرر إنجازه بالقرب من مرجان بالعقار المخصص لذلك حسب تصميم التهيئة، علما أنه كان ينتظر منه أن يستجيب للحاجة الملحة للسكان والنهوض بالمنظومة الصحية للمدينة.

وطالبت الجمعية بالعدول عن قرار إلغاء مشروع بناء مستشفى جامعي بالمحمدية، مع تأكيدها على ضرورة التفاف كافة الهيئات السياسية والمدنية والحقوقية للمدينة حول هذا الموضوع من أجل الترافع على المشروع وتنزيله في أقرب الآجال.
وللإشارة فإن المنظمة المغربية لحقوق الإنسان تحمل المسؤولية التاريخية في تنزيل المشروع المشار إليه إلى كل من الرؤساء: رئيس المجلس الجماعي لمدينة المحمدية، رئيس مجلس العمالة، ورئيس جهة الدار البيضاء سطات.