الخميس 9 فبراير 2023
مجتمع

اللجان المكلفة بالأرض لقبائل أيتوسى تستهجن موقف عامل أسا الزاك من أراضيها 

اللجان المكلفة بالأرض لقبائل أيتوسى تستهجن موقف عامل أسا الزاك من أراضيها  عامل إقليم أسا الزاك (يسارا) إلى جانب رشيد التامك رئيس المجلس الإقليمي
دعت تنسيقية الأطر للاستشارة القانونية ودعم لجان الأرض لقبيلة أيتوسى، رؤساء المجالس المنتخبة بإقليم أسا الزاك إلى إدارج نقطة خاصة برفع ملتمسات للمطالبة بالتحفيظ الجماعي ضمن جدول أعمال دورات أكتوبر 2022.
وعلمت جريدة "أنفاس بريس"، أن اجتماعا موسعا ضم أعضاء لجن الأرض المنبثقة عن جميع أخماس قبائل أيتوسى وأعضاء من تنسيقية الأطر للاستشارة القانونية ودعم ومواكبة لجان الأرض، انعقد يوم الجمعة 16 شتنبر 2022، وأعلن المجتمعون أن كل من مكونات لجان الأرض وتنسيقية الأطر للاستشارة ودعم هذه اللجان هي جسم واحد تتكامل أدوارهما خدمة لمشروع قبائل أيتوسى المناهض لأي تطاول على أراضيها، والتشبت بمبدأ أرض أيتوسى خط أحمر أمام أي تصرف يتجاوز مطالب ذوي الحقوق من أبناء القبيلة.
واستهجن المجتمعون الموقف الأخير لعامل الإقليم خلال الدورة العادية لشهر شتنبر 2022 للمجلس الإقليمي، معتبرين أن ما جاء في مداخلته لا يستند لأي أساس علمي أو واقعي، مطالبين الدوائر العليا بالتدخل الفوري لتوقيف مسطرة التحديد الإداري الخاصة بالمطلب 56/23541، والتي، حسب البلاغ،  مفبركة وتنفذ بشكل سري ومشبوه كسلوك يعكس حسن النوايا والمساهمة الفعلية في حلحلة هذا الإشكال.
واعتبر المجتمعون دعوة المنتخبين لحضور لقاء مع مكونات اللجان والتنسيقية رسالة وجب التعامل معها بشكل إيجابي، لفتح الباب أمام تدارك البعض لمواقفه إزاء الحراك بشكل خاص والقبيلة بشكل عام.
وفي الأخير اعتبر المجتمعون الحراك والدفاع عن هذه الأرض مسألة وجود لا مساومة فيها، لذلك دعوا كافة أبناء هذا المكون إلى الالتفاف حول لجان الأرض و الإطارات القانونية والاستشارية للوقوف الجماعي أمام أي تطاول أو محاولة لكسر هذا التلاحم المتواصل الذي عبرت عنه جموع أبناء وبنات أينوسى في كل بقاع العالم.