الثلاثاء 4 أكتوبر 2022
كتاب الرأي

نورالدين الكرف: مصيبة الرجاء

نورالدين الكرف: مصيبة الرجاء نورالدين الكرف
مصيبة الرجاء، ليس في أزمته المالية الخانقة، ولكن في عقلية مسيريه المتحجرة...
كيف لفريق سينافس على الألقاب، أن يهدي لمنافسيه نجومه على طابق من ذهبه؟
حميد أحداد انتظر طويلا قبل أن ينضم للوداد، وزكرياء الوردي في الطريق، والحمد لله أن أنس الزنيتي مدد...
سياسة المكتب الجديد غير واضحة، أهي المحافظة على الركائز، مع تعزيزها، أم إهدائها للمنافسين...
كل الأندية تتربص بمركب الوازيس، وتنتظر خروج اللاعبين، في غفلة من المكتب الجديد، ليخرج الناطق الرسمي، ليؤكد أن الرجاء يتعرض لمؤامرة...
مبرر مرفوض وغير مقنع، أي لاعب داخل البطولة إلا ويتمنى الدفاع عن ألوان الرجاء، فماذا قدم له المكتب المسير؟
في زمن العولمة والإنترنت، لم يعد مسموحا بارتكاب مثل هذه الأخطاء. بناء فريق قوس، يعتمد على قاعدة متينة، وهذا لن يتم سوى بالمحافظة على الركائز وتدعيمها، ووضع سياسة جديدة، أساسها التسامح وبداية عهد جديد، بعيدا عن تصفية الحسابات..