الجمعة 2 ديسمبر 2022
مجتمع

أحمد نور الدين: إعتداءات تكشف سبب منع الجزائر للصحافيين المغاربة من حضور الألعاب المتوسطية بوهران

أحمد نور الدين: إعتداءات تكشف سبب منع الجزائر للصحافيين المغاربة من حضور الألعاب المتوسطية بوهران أحمد نور الدين ومشاهد الاعتداء على المنتخب المغربي في الجزائر
تعرض لاعبو المنتخب الوطني المغربي لإعتداءات جسدية شنيعة من طرف لاعبي المنتخب الجزائري أثناء مباراة يوم الثلاثاء 28 يونيو 2022، التي جرت في إطار ألعاب البحر الأبيض المتوسط بمدينة وهران الجزائرية وانتصر فيها المغرب..
 
وأعتبر الخبير في العلاقات الدولية أ
حمد نور الدين أن العدوان الهمجي للاعبين الجزائريين على  ضيوفهم اللاعبين المغاربة وفي عقر دار الجزائر، سلوكا غير لائق ويتنافى مع أهداف الرياضة النبيلة وأهداف المنافسات الرباضية الدولية التي تسعى إلى التقريب بين الشعوب ونشر المحبة والسلام..
 
بل ويذهب البعض إلى حد التساؤل، يضيف أحمد نور الدين،  فيما إذا كان العدوان يكشف فعلا لماذا  كانت الجزائر تحاول إخفاءه عندما  منعت الصحافيين المغاربة من حضور ومواكبة الدورة الحالية للألعاب المتوسطية وتغطيتها ؟ وهو تساؤل منطقي ووجيه ويفرض نفسه أمام بشاعة الإعتداءات الجسدية المتكررة ضد الرياضيين المغاربة فوق التراب الجزائري! 
 
ويضيف أحمد نور الدين، أن على المغرب ان يطالب اللجنة الدولية للألعاب المتوسطية وكل الهيئات الرياضية قاريا وعالميا بإدانة هذا السلوك العدواني الأخرق ضد الرياضيين المغاربة، وإصدار عقوبات ضد الجزائر وضد اللاعبين الجزائريين المتورطين في هذا العدوان..