الأحد 3 يوليو 2022
اقتصاد

غرفة الفلاحة بسوس تحتضن ورشة عمل حول “ملائمة مدونة الشغل وخصوصيات القطاع الفلاحي”

غرفة الفلاحة بسوس تحتضن ورشة عمل حول “ملائمة مدونة الشغل وخصوصيات القطاع الفلاحي” شهد اللقاء حضورا مكثفا للمهنيين وأطر ومسؤولي الموارد البشرية بمختلف الشركات والوحدات الإنتاجية الخاصة
احتضنت الغرفة الفلاحية لجهة سوس ماسة والجمعيات المهنية بالجهة والمديرية الجهوية للفلاحة بمعية الجمعية المغربية لتنمية الموارد البشرية في القطاع الفلاحي والصناعة الغذائية، الثلاثاء 21 يونيو 2022، ورشة عمل حول ملائمة مدونة الشغل وخصوصيات القطاع الفلاحي تحت شعار “قانون الشغل بالقطاع الفلاحي بين الراهن والرهان”.
 
وشهد اللقاء حضورا مكثفا للمهنيين وأطر ومسؤولي الموارد البشرية بمختلف الشركات والوحدات الإنتاجية الخاصة بالقطاع الفلاحي.
 
وافتتحت الورشة بكلمة من رئيس الغرفة الفلاحية، الذي ذكر بدوافع تنظيم هذا اللقاء، والتي تتمثل في الرغبة في تحسين وضعية الشغيلة والرقي بالعلاقة بين المشغل والمشغل، من خلال إعطاء اقتراحات واقعية وعملية لتجويد مدونة الشغل وملائمتها وخصوصيات القطاع الفلاحي، لتجميعها وبلورتها وتقديمها للكنفدرالية المغربية للفلاحة والتنمية القروية.
 
وقارب اللقاء أربع ورشات موضوعاتية لمناقشة مضامين مدونة الشغل واقتراح التعديلات الضرورية عليها، همت الورشة الأولى العقوبات التأديبية ونزاعات الشغل، والصحة والسلامة وطب الشغل، فيما الورشة الثانية شملت تنظيم عقود العمل في القطاع الفلاحي بما فيها عقود المناولة، وأداء الأجور، والتحفيزات، والمنح ومعايير المردودية. أما الورشة الثالثة فقد تضمنت مدة الشغل، أوقات العمل، وأيام العطل و الراحة و الأعياد، والانتخابات المهنية والهيئات التمثيلية للأجراء، فيما ركزت الورشة الرابعة على إشكالية الموسمية في القطاع الفلاحي، ونقل العمال في القطاع الفلاحي.
 
وخلصت الورشات الأربع إلى بسط عدد من المقترحات التي سيتم تجميعها وتدارسها من طرف لجنة مكونة من المهنيين ومسؤولي الموارد البشرية وأطر الغرفة الفلاحية من أجل صياغة مقترح متكامل.