الأحد 14 أغسطس 2022
سياسة

أخنوش يعدد نقائص منظومة الصحة وهذه وعوده لنجاعة الخدمات الصحية

أخنوش يعدد نقائص منظومة الصحة وهذه وعوده لنجاعة الخدمات الصحية رئيس الحكومة، عزيز أخنوش
أكد رئيس الحكومة، عزيز أخنوش على ضرورة ارتكاز المنظومة الصحية على انتظارات وحاجيات المريض، وليس على التقسيم الإداري.
وأوضح أخنوش، الإثنين 13 يونيو 2022 بمجلس النواب، خلال جلسة المسائلة الشهرية حول موضوع "ورش الارتقاء بالمنظومة الصحية الوطنية"، أن مدينة الدار البيضاء مثلا، تتوفر على مستشفى بحي مولاي رشيد، وآخر ببنمسيك، ولا يفصل بينهما إلا الطريق، " ولكن كيواجهو نفس المشكل، هذا خاصينو الأطباء، وهذا خاصينو الأطباء، بجوجهم معندهم les résidents".
وأعلن أخنوش عن خلق مجموعات صحية جهوية GSR، من مراكز القرب للمستشفيات الجامعية لتوجيه المريض حسب احتياجاته وبناء مسار صحي جهوي وترشيد الموارد البشرية والتقنية.
من جهة أخرى قال أخنوش: " من غير المقبول اليوم، أن تعرف المنظومة الصحية اكتظاظا على مستوى أقسام المستعجلات فتعجز عن القيام بمهامها، في حين تشكل مجموعة من المراكز الأولية "صحاري صحية" تفتقد لأبسط مقومات وشروط استقبال المرتفقين".  
وأضاف المتحدث ذاته أن المجموعات الصحية الجهوية، تعتبر مؤسسات عمومية تتمتع بالشخصية المعنوية، والاستقلال في تدبير الموارد المالية والبشرية، مشيرا إلى أنه سيتم تمكينها من صلاحيات واسعة لتدبير الخدمات الصحية في إطار عقد نجاعة مع القطاع الوصي، وهو ما سيضمن استغلالا أمثل للموارد البشرية والمالية، ويوجه الاستثمارات العمومية وفق معايير مضبوطة ومحددة، في انسجام وتكامل مع منهج الجهوية المتقدمة، بما يحقق العدالة المجالية على المستوى الصحي في تراب المملكة.
ولأجل ضمان عرض صحي عادل ومنصف على مستوى تراب المملكة، وعد رئيس الحكومة بإحداث الخريطة الصحية الجهوية، والتي تهدف إلى تحديد جميع مؤهلات الجهة من حيث البنيات التحتية في القطاع العام، والخاص، وكذا الموارد البشرية، مما سيساعد المجموعات الصحية الترابية في تحديد أولويات الاستثمار في مجال الصحة والحماية الاجتماعية على مستوى كل جهة لتعزيز العرض الصحي الجهوي وتقليص الفوارق المجالية.
وشدد المتحدث ذاته على أنه من شأن هذه المنظومة المتكاملة أن تعمل على توضيح المسار الطبي للمريض، وضمان سلاسة التدخلات العلاجية، انطلاقا من المراكز الصحية الأولية بلوغا إلى المستشفيات الجامعية التي ستشكل قاطرة الشبكة الاستشفائية على الصعيد الجهوي.