السبت 28 مايو 2022
فن وثقافة

في نسخة 2022.. مهرجان مكناس للدراما التلفزية يكرم فركوس وفتيحة واتيلي

في نسخة 2022.. مهرجان مكناس للدراما التلفزية يكرم فركوس وفتيحة واتيلي عبد الله فركوس وفتيحة واتيلي
ستعرف النسخة الحادية عشرة من مهرجان مكناس للدراما التلفزية، التي تتولى جمعية العرض الحر مهمة تنظيمها، خلال الفترة الممتدة مابين 27 و 31 ماي 2022، تكريم الفنانين عبد الله فركوس وفتيحة واتلي.

 وصرح محمود بلحسن، مدير مهرجان مكناس للدراما التلفزية، في تصريح صحافي، أن الدورة المنتظرة من التظاهرة الفنية والثقافية الوطنية والدولية، ستكتسي حلة جديدة، في مايتعلق بالإقبال الجماهيري عبر منصات التواصل الاجتماعي وكذا على مستوى تنوع الأعمال الفنية الدرامية، التي ستسجل مشاركتها في فعاليات المهرجان.

وكشفت جمعية العرض الحر في بلاغ صحافي صادر عنها، أن المهرجان هذا العام سيشهد مشاركة 9 أفلام و7 مسلسلات من إنتاج القنوات العمومية المغربية بدءا من القناة الأولى مرورا بالقناة الثانية، وصولا إلى كل من القناتين الأمازيغية والحسانية، جلها أعمال درامية، سلط من خلالها صناعها، الضوء على مختلف القضايا الاجتماعية الراهنة.
 
وفي ذات السياق، أشار البلاغ إلى أن الأفلام المشاركة ستبث للجمهور وضيوف المهرجان ضمن فعاليات هذا الأخير وكذا عبر المنصة الرقمية الخاصة به، بالإضافة إلى تنظيم لقاءات مع فرق الأعمال التلفزيونية الدرامية الذي حصدت نسبة متابعة مهمة، فضلا عن تنظيم موائد مستديرة وورشات. 

كما ارتأى القائمون على المهرجان أن تضم نسخته الحادية عشر، لجنتن لتقييم الأعمال الدرامية المغربية الجديدة، هما لجنة الأفلام التلفزية برئاسة المخرج محمد عبد الرحمن التازي إلى جانب كل من الفنان عبد الله شاكيري والفنانة نعيمة زيطان، ولجنة المسلسلات، التي يترأسها الروائي الدكتور محمد برادة، إلى جانب الفنانة السعدية لديب والمنتجة رشيدة احفوض، ويرتقب أن تنعقد الندوة المعونة ب "أدوار ومسؤوليات منفذي الإنتاج في الارتقاء بجودة الدراما المغربية"، بتعاون مع الغرفة الوطنية لمنتجي الأفلام.
 
ونذكر أن مهرجان مكناس للدراما التلفزية، ينظم تحت الرعاية الملكية للملك محمد السادس وبشراكة مع وزارة الشباب والثقافة والتواصل، ومجلس جهة فاس مكناس وجماعة مكناس وبتعاون مع الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المغربية والقناة الثانية التلفزية، ويهدف بشكل أساسي إلى خلق رواج اقتصادي واجتماعي وسياحي في العاصمة الإسماعيلية، وتبادل الخبرات والتجارب بين مهنيي الدراما التلفزية والإنفتاح على تجارب دولية رائدة في هذا المجال.