الخميس 18 أغسطس 2022
فن وثقافة

"فتح الأندلس".. الماء المعدني والأناناس في زمن طارق بن زياد

"فتح الأندلس".. الماء المعدني والأناناس في زمن طارق بن زياد نشير إلى أن الإنتاج الخليجي، أثار عاصفة من الجدل وسط المتابعين المغاربة
بعيدا عن تحريف التاريخ، موجهة انتقادات وسخرية جديدة تطال المسلسل التاريخي "فتح الأندلس"، الذي يجري بثه عبر عدد من القنوات التلفزيونية العربية خلال شهر رمضان، وتأتي من ضمنها القناة الأولى، التي ابتاعت حقوق عرض العمل التلفزيوني.

فقد تصاعدت موجة الجدل الذي أثارها الإنتاج الكويتى السوري المشترك، عقب رصد متابعيه لجملة من الأخطاء الإخراجية الفادحة، والتي وثقها مشاهدو المسلسل المثير للجدل، ليتم تداولها على نطاق واسع، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وتناقلت عدة صفحات على شبكات التواصل الاجتماعي، عدة مشاهد من "فتح الأندلس، والتي ظهرت بها أشياء لا تمس بصلة للحقبة المتناولة (القرن الثامن ميلادي) في العمل الرمضاني، إذ تم رصد قنية ماء بلاستيكية، لتوثق إحدى اللقطات المعروضة، لتواجد فاكهة الأناناس وسط صحن الفواكه.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير، إحدى التغريدات الساخرة من ظهور هذه الفاكهة في المسلسل التاريخي، كتب فيها: "يذكر أن كتب التاريخ قد وثقت أن كريستوف كولومبوس هو من اكتشف فاكهة الأناناس في جزيرة غوادالوبي سنة 1493 وكتب عنها وعن طعمها، لكن على مايبدو أن صناع مسلسل طارق ابن زياد لهم رأي آخر، حيث سنكتشف أن الكونت جوليان قد قدمها لضيفيه طارق ابن زياد ثمانية قرون قبل اكتشافها في الكاريبي ".

ونشير إلى أن الإنتاج الخليجي، أثار عاصفة من الجدل وسط المتابعين المغاربة، لما اعتبروه أخطاء تاريخية تضمنها المسلسل تشوه وتطمس تاريخ المغاربة، وإسهامهم في فتح تلك البلاد.