الثلاثاء 9 أغسطس 2022
مجتمع

في الذكرى 67 لتأسيسها.. نقابة مخاريق ترفض المس بحق الإضراب

في الذكرى 67 لتأسيسها.. نقابة مخاريق ترفض المس بحق الإضراب جانب من اللقاء
أكد أحمد بهنيس عضو الأمانة الوطنية لنقابة الاتحاد المغربي للشغل خلال تخليد الذكرى 67 لتأسيس هذه النقابة  في كلمة تلاها نيابة عن الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل الميلودي المخارق أن هذه النقابة من بين أهدافها، التي رسمتها في 20 مارس 1955: الديمقراطية الحقة والحق في العمل والقضاء على البطالة وأجورا ملائمة و ضمانا اجتماعيا و عقودا جماعية وتوزيع خيرات البلاد توزيعا عادلا واحترام حقوق الإنسان وبناء مجتمع عادل ومتضامن. 

واختارت نقابة مخاريق يوم الأحد 20 مارس 2022 من هذه السنة للتعبئة من أجل التصدي لما تصفه بالتراجعات عن الحقوق والمكتسبات، مؤكدة أن الطبقة العاملة المغربية التي تهب قواها الإنتاجية لازدهار الاقتصاد الوطني، لا تجد أمامها في مجال العمل من يواكب تضحياتها، ذلك أن عددا من أرباب العمل ما فتئوا يستغلون العمال  بأبخس الأثمان وفي أحط الظروف المهنية، زيادة على الاغلاقات للمعامل وتشريد العمال والعاملات.

 واعتبرت النقابة ذاتها  أن ذلك  اقتصاد الريع في أبشع صوره، والمتنافي مع مطامح المغرب في الرقي والازدهار، وتجسيد دولة الحق والقانون.
وأعلنت التقابة تصديها  للمس بحق الإضراب، الحق الدستوري الذي انتزعه العمال بكفاحهم ودمائهم.

وجدد الاتحاد المغربي للشغل مطالبته بإلغاء الفصل 288  من القانون الجنائي الذي بمقتضاه يحاكم ويعتقل المسؤولون النقابيون والعمال والعاملات بسبب نشاطهم النقابي.