الأربعاء 29 يونيو 2022
كورونا

كورونا تكبد القطاع السياحي خسائر تفوق الترليون دولار

 
كورونا تكبد القطاع السياحي خسائر تفوق الترليون دولار سجلت السياحة العالمية تراجعا كبيرا في مختلف بقاع العالم
يستمر مجال السياحة العالمية في تكبد خسائر طائلة، سببها تداعيات أزمة كورونا التي يعيشها العالم منذ أزيد من سنتين، حسب ماصرحت به المنظمة العالمية للسياحة.
 
وكشف ذات المصدر عن حجم خسائر القطاع السياحي على مستوى العالم، والتي قدرت ب1,3 ترليون دولار أمريكي، خلال سنة 2021.
 
وسجلت السياحة العالمية تراجعا كبيرا في مختلف بقاع العالم، إذ تراجع مجال السياحة في منطقة أسيا والمحيط الهادي بنسبة وصلت إلى 95 بالمئة، تليها منطقة الشرق الأوسط ب82٪؜.
 
وجاءت دول القارة السمراء في المرتبة الثالثة بنسبة 77 ٪؜، متبوعة بالدول الأوروبية بنسبة 69٪؜، لتكون النسبة الأقل من نصيب دول القارة الأمريكية، من حيث تدهور القطاع السياحي في العالم.
 
وقد اعتبرت المنظمة السياحية العالمية، أن المجال السياحي يعيش أزمة خانقة ولازال بعيدا عن مستويات ما قبل الجائحة، إضافة إلى كون المؤشرات لا تدعوا إلى التفاؤل، اذ لا تبشير بأي تحسن في الفترة الحالية، كما أنها كمنظمة معنية بالقطاع لا تتوقع تعافي هذا الأخير قبل عام 2024.