الثلاثاء 25 يناير 2022
مجتمع

نقابة المحامين تستنكر الحملة العدائية لوزير العدل

نقابة المحامين تستنكر الحملة العدائية لوزير العدل المروني رئيس نقابة المحامين، عبد اللطيف وهبي وزير العدل(يسارا)
استنكرت بشدة نقابة المحامين بالمغرب، ما وصفته ب "التصريحات المسيئة للمحاميات والمحامين من طرف وزير العدل حول اتهامهم بالتهرب الضريبي وتهديدهم والتحريض ضدهم". 
وأعلنت النقابة التي يترأسها الأستاذ خالد المروني، في بلاغ توصلت جريدة "أنفاس بريس" بنسخة منه، رفضها المبدئي لـ "تطاول وزير العدل على مهنة المحاماة النبيلة، ومحاولته  المس بصورتها، بمناسبة الخوض في قضايا لا تندرج ضمن الاختصاصات المسندة لوزارة العدل، مقابل الاستنكاف عن مقاربة الإشكالات  الكبرى المعيقة للمهنة، باعتبارها ركنا جوهريا في منظومة العدالة، وفاعلا مركزيا في تحقيق الأمنين القانوني والقضائي"، مطالبة الدولة بإقرار نظام ضريبي ملائم، يراعي خصوصية المهنة، وكذا الوضعية المادية المزرية لأغلب المكاتب، كما يأخذ بعين الاعتبار مراجعة معدلات الضريبة المفروضة على المهنة.
كما طالبت نقابة المحامين بالإسراع بإخراج قانون مهنة متطور وحداثي، ينسجم مع المبادئ الدستورية ويستجيب للمعايير الدولية، كما ورد بمذكرة مقترحاتها المرفوعة إلى وزير العدل السابق في اللقاء المنعقد بمقر الوزارة في مارس 2021.
وأعلنت النقابة عزمها تنظيم وقفة احتجاجية بمناسبة تخليد اليوم الوطني للمحاماة، سيعلن عن مكان و زمان تنظيمها لاحقا، وذلك  للتنديد بالهجوم الممنهج على مهنة المحاماة، والمطالبة بالاستجابة للمطالب الاستعجالية المشروعة للمحامين. 
وتقديم شكاية للهيئة العليا للاتصال السمعي البصري (الهاكا)، تتعلق  بخرق القناة الثانية للقوانين و الأنظمة المطبقة على قطاع الاتصال السمعي البصري وكذا لمضمون وبنود دفتر تحملاتها، والمطالبة بحق الرد.
وفي الختام دعت النقابة جميع المحاميات والمحامين وجميع الإطارات المهنية إلى الاستعداد الكامل والتعبئة الشاملة للاصطفاف في جبهة موحدة متراصة للدفاع عن المهنة والتصدي لكل استهداف للمصالح المادية والمعنوية للمحامين.