الاثنين 29 نوفمبر 2021
سياسة

من هو قائد الفريق النيابي لحزب الاتحاد الاشتراكي؟

من هو قائد الفريق النيابي لحزب الاتحاد الاشتراكي؟ عبد الرحيم شهيد (يسارا) رفقة المهدي مزاور عضو المكتب السياسي لحزب الوردة
هي ورقة من أوراق "وردة" الاتحاد الاشتراكي، أضحى عبد الرحيم شهيد شاهدا عليها، بعد انتخابه رئيسا للفريق الاشتراكي خلال الولاية الحالية 2021-2026، تم ذلك في جلسة الإثنين 11 أكتوبر 2021 بمقر مجلس النواب.
ينحدر شهيد من أعماق المغرب الجنوب الشرقي، وبالضبط بزاكورة، عرفه أهل زاكورة أبا عن جد، هو امتداد لأسرة خبرت النضال والعمل الجمعوي والحقوقي، وكذا العمل الجماعي..
عبد الرحيم شهيد، أمضى ردحا من الزمن رئيسا للمجلس الإقليمي لزاكورة، وفاعلا جمعويا في مجال الاقتصاد التضامن، فهو رئيس النسيج الجمعوي للتنمية والديمقراطية بزاكورة، استحق جائزة الإيسيسكو سنة 2014 عن جدارة واستحقاق، تسلمها شخصيا من مدير الإسيسكو، نظير ما حققه من  نتائج متميزة في مجال محو الأمية في المنطقة، من حيث عدد المستفيدين من برامج محو الأمية، ومستوى الشراكة والتعاون الواسع بين عدد كبير من الجمعيات المهتمة بالتعليم، والبيئة والحرف التقليدية في زاكورة، وإدماج المتعلمين مهنيا واجتماعيا وثقافيا لتحقيق التنمية المستدامة في المنطقة، كما توج المجلس الاقليمي لزاكورة وباستحقاق بجائزة الحسن الثاني للبيئة، ثم جائزة المغرب بواشنطن.
يتمتع عبد الرحيم شهيد بطابع القيادة، وثقافة قوامها التميز في مجالات عدة، بشهادة الخصوم قبل الأنصار،  وبصماته بادية في جل المشاريع، مواكبة وتأطيرا ومشاركة.
وكان له الفضل في إعادة التوهج للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في جهة درعة تافيلالت برسم انتخابات 8 شتنبر 2021، من خلال انتزاع مقعده البرلماني، وكذا توسيع قاعدة الاتحاديين في إقليم زاكورة وعموم جهة درعة نافيلالت.
يعد عبد الرحيم شهيد أول كاتب عام لأول نقابة بإقليم زاكورة تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، ثم مؤسسا للجمعية المغربية لحقوق الإنسان.
حقوقيا قاد بعد أن قعد، لفكرة جبر الضرر الجماعي ضمن توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة، حتى أصحبت تجربته الترافعية نموذجا يحتذى به ليس على الصعيد الوطني فقط بل دوليا.
قيادة الفريق النيابي للاتحاد الاشتراكي، تجربة جديدة سيقودها ابن زاكورة، سيكون لها ما بعدها.