الخميس 16 سبتمبر 2021
اقتصاد

كورونا… من لوبي المصحات الخاصة إلى لوبي المختبرات 

كورونا… من لوبي المصحات الخاصة إلى لوبي المختبرات  تحديد سعر اختبار Rt-PCR في 400 درهم
إذا كانت هناك جهات استفادت من جائحة كورونا منذ بداية هذه الأزمة الصحية وجنت الكثير من الأموال، فهي بعض المصحات الخاصة وعدد من المختبرات المكلفة باختبارات كورونا، الذين راكموا الكثير من الأموال جراء هذه الجائحة، وهو ما ينطبق عليه المقولة "مصيبة قوم عند قوم فوائد".
وفي خطوة اعتبرها مصدر ل" أنفاس بريس" مجرد زوبعة في فنجان، قامت وزارة المالية بتقنين أسعار الاختبارات الخاصة بالكشف عن كورونا المستجد، على اعتبار أنه لم يكن هناك تخفيضات حقيقية في أسعار هذه الاختبارات.  
وقال علي لطفي، رئيس الشبكة  المغربية للدفاع عن الصحة والحق في الحياة، في تصريح ل"أنفاس بريس" "إن الأمر يتعلق فقط بمناورة جديدة، على اعتبار أنه لم يطرأ أي متغير على الأسعار".
وأضاف أنه في بعض الأحيان يضطر رب الأسرة إلى أن يقدم أجرته الشهرية  كلها في حالة الشك في الإصابة بالفيروس، على اعتبار أنه لا يقوم بهذا الشخص لوحده، بل لجميع أفراد الأسرة.
واكد المتحدث ذاته، أنه كان من المفروض أن يكون هناك تخفيضات بنسبة 50 إلى 60 في المائة من أسعار هذه الاختبارات، بالإضافة إلى إجرائها بالمجان للطبقة المعوزة. 
وقال محدثنا "من المؤسف إن أسعار هذه الاختبارات لا يتم تعويضها من قبل صناديق التأمين، وإن المختبرات تجني الكثير من الأموال من هذه العملية بدون مراقبة".
وتم تحديد سعر اختبار Rt-PCR في 400 درهم.  واختبار تفاعل البوليميراز المسلسل ومتغيراته متساوي الحرارة PCR (اختبار سريع) في 600 درهم. واختبار المستجد السريع بأخذ عينات من الفم والعلوم الأنفي في 190 درهما.